Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

أزمة نقص المعروض تدفع عروض الـABS للارتفاع في آسيا

  • 20/06/2017 (10:36)
في آسيا، بدأ بائعو الـABS في تطبيق زيادات ضخمة على أسعارهم مؤخرًا بحجة نقص المعروض من مجموعة من أبرز مُنتجي الشرق الأقصى على الرغم من أن حالة الطلب لا تسمح بهذه الزيادات كما أن تكاليف اللقيم لا زالت منخفضة وسط تقلب أسعار النفط الخام.

ففي الصين، ذكر مُوزع لدى أحد كبار مُنتجي الـABS في تايوان أن مُوردهم رفع عروضه بنحو 100 دولار/طن في الأسبوعين الماضيين نظرًا لانخفاض مستويات المخزون لديه. وطبق مُنتج بكوريا الجنوبية أيضًا زيادة كبيرة يبلغ حجمها 110 دولار/طن على عروض الـABS للصين مقارنة بالأسبوع الماضي، فيما قال مُنتج كوري آخر "أسواق الـABS تجد دعمًا من أزمة انكماش المعروض، لكننا لا زلنا نرى أن الطلب مخيب للآمال". ويتعرض مُنتج محلي أيضًا في الصين لبعض المشاكل المتعلقة بالنقل، مما أدى إلى زيادة مخاوف نقص المعروض وسعي البائعين لرفع أسعارهم في المقابل.

ومن جانبه، قال تاجر في ماليزيا "علمنا من مُنتج تايواني أن أسعار الـPS والـABS سترتفع في الأسبوع المقبل، وبالتالي، فنحن ننوي تأمين بعض الشحنات لأن مخزوننا منخفض إلى حدٍ ما، لكن تبقى المشكلة في أن عملائنا لا يقبلون على شراء خامات جديدة مع أننا أخبرناهم بالزيادات الحالية، وذلك لأن الطلب على مُنتجهم النهائي يعتبر ضعيفًا".

وفي غضون ذلك، علق بعض التجار بأن الزيادات التي شهدها سوق الستايرين المتذبذب في مطلع الأسبوع الماضي يعزز من موقف البائعين أيضًا، حيث يقول تاجر إندونيسي إن عروض الـABS من كوريا الجنوبية ارتفعت بمعدل يتراوح يتراوح بين 80-110 دولار/طن على أساس أسبوعي على خلفية ارتفاع أسعار الستايرين الفورية الأسبوع الماضي. وفي الوقت نفسه، يبدو أن قفزة الستايرين كانت أمرًا مؤقتًا لأن سوق الستايرين الفوري سرعان ما تراجع مرة أخرى في الأيام القليلة الماضي. وأضاف التاجر قائلًا "لا نعتقد أن المشترين سيقبلون على الشراء بهذه الأسعار المرتفعة لأنهم سيتوقعون تمرير تعديلات نزولية على العروض قريبًا، فمُوردنا يختبر السوق فقط هذه الأيام".

وبالإضافة إلى الستايرين، سجلت أسعار البيوتادين الفورية انخفاضات إضافية تقدر بـ40 دولار/طن خلال الأسبوع الماضي، لتمتد بذلك النبرة المنخفضة التي تتبعها الأسواق منذ أواخر شهر فبراير.

ومن ناحية أخرى، انعكست أزمة تقلص المعروض في آسيا على باقي المناطق بما فيها تركيا ومصر، حيث سجلت أسعار الخامات الواردة من الشرق الأقصى بعض الزيادات في مصر نظرًا لنقص المعروض في الوقت الذي بدأ فيه أطراف السوق التركي يفصحون عن توقعاتهم بارتفاع أسعار شهر يوليو، كما أرجع أطراف السوق ارتفاع العروض الآسيوية أيضًا إلى زيادة أسعار الشحن وتأخر موعد وصول الشحنات.
فترة تجربة مجانية