Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

أسواق البوليمر التركية تستقبل سبتمبر بنبرة قوية

  • 29/08/2017 (12:13)
أوشك أطراف السوق في تركيا على الاحتفال بعيد الأضحى خلال الفترة من 31 أغسطس إلى 4 سبتمبر حيث إنهم بدأوا مغادرة مواقعهم بالفعل بعد أن امتدت فترة العطلة لتضم إجازة مصرفية يوم الأربعاء. وبالتالي، لا يتوقع حدوث الكثير من الأنشطة خلال هذا الأسبوع القصير فيما تنادي معظم التوقعات بتجدد محاولات رفع الأسعار من ناحية مُوردي الـPP والـPE والـPVC والـPS لشهر سبتمبر بمجرد انقضاء فترة العطلة.

ومما لا شك فيه أن احتمالية رفع الأسعار خاصة من قبل البائعين في تركيا تعتمد في المقام الأول على التوقعات التفاؤلية للطلب مع تزايد الإنتاج العالمي في ظل القفزات الصعودية التي تشهدها الصين.

ففي أسواق المواد الأولية، ارتفعت تكاليف اللقيم في الفترة الأخيرة إثر تزايد المخاوف المتعلقة بنقص المعروض من الولايات المتحدة بعد توقف العديد من وحدات الأوليفن والبوليمر في ساحل الخليج جرّاء إعصار هارفي الذي ضرب بالبلاد في نهاية الأسبوع.

وفي أوروبا، يُتوقع تسوية عقود المونومر لشهر سبتمبر ببعض الزيادات أيضًا، خاصة وأن النبرة الصعودية في آسيا أصبحت أكثر بروزًا بعد أن ارتفعت أسعار الإثيلين الفورية بما يزيد عن 250 دولار/طن في شهر أغسطس.

ففي سوق الـPP، أوضح "مؤشر أسعار كيم أوربس" أن أسعار استيراد الـPP وصلت لأعلى مستوياتها منذ خمسة أشهر الأسبوع الماضي. وقد شهد نشاط السوق شللًا ملحوظًا حيث لاقت عروض البائعين المرتفعة مقاومة من المُصنعين في الوقت الذي لم يستطع فيه المشترون الحصول على العروض التي كانت تمثل الحد الأدنى لمستويات الأسعار من قبل. ويعتقد أطراف السوق أن الأسعار أشرفت على تسجيل جولة جديدة من الزيادات بناءً على نقص المعروض خاصة الرافيا وبعض درجات الكوبوليمر.

وفي غضون ذلك، يقول بعض التجار "يبدو أن ارتفاع التكاليف سيمهد الطريق لزيادات جديدة في تركيا بعد العطلة الطويلة. وقد بدأت الأفكار البيعية من إيران والهند والمملكة العربية السعودية في الظهور بالفعل بمستويات مرتفعة". وفي الوقت نفسه، يرى مُصنعو الـPP أن حجم الزيادات قد لا يكون كبيرًا لأن سوق استيراد الـPP التركي يحمل فارقًا معتبرًا بالفعل على الصين.

أما بالنسبة للـPE، أجلت مصادر الشرق الأوسط إعلاناتها الجديدة لبعد العيد، حيث يقول مصدر من جانب مُنتج إقليمي "نتوقع أن تسجل الأسعار زيادات جديدة بالوضع في الاعتبار الضغط الذي تتعرض له من ناحية ارتفاع الأسعار في الصين التي يتمكن المُنتجون من تحقيق عوائد أفضل فيها". وأضاف مُصنع قائلًا "سمعنا أن أحد مُوردي الشرق الأوسط سيطبق زيادات قيمتها 40 دولار/طن قريبًا".

ومع ذلك، لا زال المشترون الأتراك يتوقعون زيادات طفيفة على الأسعار حيث يقول بعضهم "قد تنفرج أزمة نقص المعروض في النصف الثاني من شهر سبتمبر مع وصول الشحنات المؤمنة سابقًا، مما سيحجم من طلبات رفع الأسعار المتوقعة، إلا إذا تحسن الطلب بنحوٍ هائل. وقد نتجنب شراء شحنات تصل من مسافات بعيدة لأن الأسعار قد تغير اتجاهها في شهر أكتوبر أو نوفمبر".

هذا ومن الواضح أن ارتفاع تكاليف الإثيلين على المستوى العالمي يعزز من الصورة الحازمة لسوق الـPVC التركي أيضًا؛ حيث ارتفعت طموحات مُنتجي الخامات الأمريكية حتى قبل إيقاف بعض المصانع نتيجة للإعصار الأخير. ويقول البائعون "لابد أن مشتري الـPVC k67 الأتراك سيضطرون للعودة للسوق في شهر سبتمبر لشراء بعض المخزون على اعتبار أن الرغبة الشرائية ظلت محدودة خلال الشهرين الماضيين".

وفي سياق متصل، يطمح أحد كبار التجار في الحصول على أسعار مرتفعة لخامات الـPP والـLDPE والـPVC بعد تلقيه تلميحات تشير للزيادة من مُورديه في الشرق الأوسط والولايات المتحدة على حدٍ سواء. ويعلق التاجر قائلًا "نظريًا لابد أن أسعار الـPP والـPE سترتفع في تركيا خلال شهر سبتمبر تماشيًا مع الصين لاسيما مع احتمالية ارتفاع تسوية عقود المونومر الأوروبية. وقد يتراوح حجم الزيادات التي ستسجلها أسعار الـPP والـPE بين 20-30 دولار/طن في شهر سبتمبر، لكن ليس واضحًا إلى أي مدى ستطبق هذه الزيادات على الصفقات".

وفيما يتعلق بسوق الـPS، أسهم ارتفاع الستايرين والبيوتادين في آسيا وأوروبا في تحفيز التوقعات التي تنادي لارتفاع الأسعار الشهر المقبل؛ حيث يقول أحد المشترين في تركيا "ارتفاع التكاليف ونقص المعروض المحلي سيقفان في صالح البائعين، لكن الوضع ليس مبشرًا بالنسبة لبعض أسواق المُنتجات النهائية وهو ما قد يحجم من الزيادات المتوقعة في الوقت نفسه".

ومن الجدير بالذكر أن أسعار الستايرين الفورية في آسيا حققت أعلى مستوياتها منذ ستة أشهر فيما ارتفعت تكاليف البيوتادين بما يفوق الـ400 دولار/طن خلال شهر أغسطس، بالإضافة إلى أن أسعار الستايرين الفورية الأوروبية وصلت بالفعل لأقصى مستويات سجلتها منذ خمسة أشهر في الفترة الأخيرة. وفي الوقت نفسه، تم تسوية عقود البيوتادين لشهر سبتمبر في المنطقة بزيادة قدرها 25 يورو/طن (30 دولار/طن) على أساس شهري.
فترة تجربة مجانية