Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

أطراف السوق الأوروبي يتناقشون فيما ينتظر الـPVC بعد العطلات

Manolya Tufan بِقلم - mtufan@chemorbis.com
  • 22/04/2019 (12:40)
في أوروبا، تم اختتام صفقات أبريل للـ PVCفي الغالب بزيادة قدرها 15 يورو/طن، وهو ما يتوافق مع نصف الزيادة في عقود الإثيلين، على الرغم من محاولات البائعين لرفع الأسعار مبكرًا خلال الشهر. بعد تأمين احتياجاتهم من قبل، ابتعد المشترون عن المشاركة بالسوق قبيل عيد الفصح والعطل الرسمية.

نقص الإنتاج ولكن دون تحذيرات

فشل البائعون في تحقيق محاولات زيادة الأسعار، حيث تم اعتبار إمدادات الـ PVCكافية على الرغم من نقص الإنتاج في مصانع الصناعات التحويلية القائمة على الـPVC مؤخرًا. كما أن وفرة الخامات المستوردة لم يثر مخاوف بشأن المعروض من جانب المشترين.

ومع ذلك، أكد أطراف السوق أن توفر عدد كم محدود من خامات موردي الـ PVCبسبب الانقطاعات غير المخطط لها للصيانة في جميع أنحاء المنطقة.

قامت شركة " “KemOneبتخصيص حصة أبريل لعملائ الـPVC نظرًا لنقص المواد الخام الناتج عن إيقاف مصفاة تكرير "نفتاكيمي" التابعة لشركة "أنيوس" في لافيرا بفرنسا. أشار أحد مصادر الشركة قائلًأ "فقدنا العديد من الأطنان واضطررنا إلى تقليل شحناتنا إلى مشتري الـPVC".

وفي غضون ذلك وحسب مصدر من جانب الشركة، ورد أن "أنويل" البولندية كانت تدير مصنعها بمعدلات مخفضة بعد استئناف عملياتها في ولوكلاويك. كان على الشركة إيقاف المصنع لمدة أسبوعين بسبب تعطل المواد الأولية.

كما بدأت شركة "Shin Etsu" اليابانية أعمال الصيانة المخطط لها في مصنع الـ PVCالخاص بها في برنيس بهولندا بحلول منتصف أبريل 2019. ومن المقرر أن يستمر الإيقاف المخطط له لمدة شهر.

استمرار ضعف الطلب من تركيا وجهات التصدير الرئيسية

في تركيا، وهي أبرز مصدّري الـPVC الأوروبي، فشل الطلب في إظهار الانتعاش المتوقع وسط تقلبات سعر الصرف وضعف الطلب في قطاع البناء. أفاد عدد قليل من التجار أن مخصصات بعض الموردين الأوروبيين للصادرات قد تكون محدودة لشهر مايو. كما أفاد بعض أطراف السوق قائلين "لقد واجهنا بعض التأخير في التسليم من أوروبا بسبب العطلات". ومع ذلك، لم يؤد ذلك إلى أي مخاوف بسبب وفرة إمدادات الفوري".

كان الـK70 هو الاستثناء الوحيد لأنه محدود بالفعل في تركيا. وفقا لهم، قد يشهد الـ K70محاولات متواضعة لرفع الأسعار بسبب هذا العامل.

عقود الإيثيلين يتوقع ارتفاعها

تدعو التوقعات المبكرة لعقود الإيثيلين لشهر مايو إلى زيادات تتراوح بين 30 - 40 يورو/طن، كما أعرب عدد قليل من أطراف السوق عن توقعات بزيادة أكبر تصل إلى 50 يورو/طن.

ويرجع السبب وراء ذلك إلى ارتفاع تكاليف الطاقة وكذلك ارتفاع أسعار الإثيلين الفورية خلال الأشهر الثلاثة الماضية. ووفقًا لأداة تحليل أسعار موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، استقرت أسعار الإثيلين الفورية عند أعلى مستوياتها في 7 أشهر مؤخرًا.

مزيد من الزيادات على الأبواب ولكن إلى أي مدى؟

من المحتمل أن تؤدي التكاليف المرتفعة إلى ارتفاع الأسعار لمدة شهر آخر في أسواق الـPVC. كما ساهمت توقعات تحسن الطلب في مايو ساهمت أيضا في توقعات ارتفاع الأسعار. قال بعض أطراف السوق بأن البائعين قد يستمرون في السعي لتحسين الهامش الشهر المقبل.

أكد أحد المشترين قائلًا "قد يشهد الطلب على الـ PVCانتعاشًا في مايو بينما نتوقع أن نرى محاولات زيادة للأسعار تتجاوز الـ50 ٪ من نتائج الإيثيلين للشهر القادم بسبب هدف المنتجين لاسترداد هوامشهم".

بحسب مقا قال أحد المصنعين "إذا حافظت أسعار النفتا الفورية والنفط الخام على اتجاهها الصعودي، فقد تشهد أسعار الـ PVCزيادات تتجاوز نصف زيادة الإيثيلين".

القرار النهائي بيد للطلب

من ناحية أخرى، يعتقد بعض أطراف السوق أن الطلب المخيب للآمال قد يضع حدًا لارتفاعات الـPVC. وقال البعض أن الوضع في مايو قد يُشابه الأشهر التي تسبقه ما لم يتحسن الطلب.

ومن ناحية أخرى، فإن التخفيضات على أسعار المنتج التايواني البارز في الصين والهند قد أثرت على معنويات سوق الـ PVCالعالمي عند تحديد أسعار مايو.
فترة تجربة مجانية