Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

أطراف السوق التركي يدرسون فرض ضريبة عدم الإغراق على الـPS الإيراني

فريق تحرير كيم أوربس بِقلم - content@chemorbis.com
  • 04/01/2019 (13:43)
أصدرت وزارة الاقتصاد التركية رسوم ضريبة عدم الإغراق على واردات الـ PS من إيران بنسبة 11.3٪. بدأ العمل بالضريبة بداية من 31 ديسمبر، 2018. ولم يتفاجأ أطراف السوق بهذا القرار كما كان متوقع حيث كانت التوقعات قد دعت بالفعل إلى تمرير ضريبة إضافية بمعدل يتراوح بين 11-14 ٪.

"أسكيم" طالبت بالدراسة في 2018

رفعت شركة "أسكيم بتروكيماويا أي أس" التماسًا تطلب فيه إجراء تحقيق إغراق بشأن واردات PS من إيران في مايو من العام الماضي. وأفاد المنتج المحلي أن هذا المنتج كان يتم تداوله بأقل من القيمة العادلة ويضر بالمبيعات المحلية، في حين كانت هوامش الإغراق المحسوبة للواردات من إيران أعلى من المستويات المحدودة.

وفقًا لإحصائيات الاستيراد على موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، ارتفعت واردات إيران من الـ PSالإيراني إلى حوالي 42،000 طن في عام 2017، بزيادة 90٪ مقارنة بـ22،000 طن في عام 2016 و 9،000 طن في عام 2015. كانت إيران ثاني أكبر مورد للـ PS في تركيا في 2016-2017 بعد بلجيكا.

الأنباء تستدعي الـPS المصري

في يناير 2016، تم فرض رسوم مكافحة إغراق قدرها 11.3٪ على الـ PS المصري لأسباب مشابهة. استوردت تركيا حوالي 44،000 طن من الـ GPPS من مصر خلال عام 2014 بالمقارنة مع ما يقرب من 28،000 طن في عام 2013. وقد صنفت مصر في المرتبة الثانية كأفضل مستورد لتركيا خلال العامين بعد بلجيكا. ومع ذلك، في عام 2015، بلغت واردات GPPS من مصر ما يقرب من 9.000 طن، مما دفع البلاد إلى المركز السابع في القائمة بعد تحقيق مكافحة الاغراق.

ظهور الاستجابات الأولية لأطراف سوق الـPS

ووافق معظم المشاركين على أن الأخبار من المحتمل أن تعزز موقف منتجي الـ PS المحليين. أعرب بعض المشترين عن مخاوفهم من احتمال قيام التجار برفع عروضهم بعد تلك الأخبار. وكانت أسعار الـ PS في تركيا قد اتبعت اتجاهاً هابطاً بلا هوادة خلال الثلاثة أشهر الماضية.

وعلق مصدر من جانب منتِج تركي قائلاً: "نتوقع أن يدعم القرار كل من الموزعين والمشترين لأن الأسعار الإيرانية المميزة تضر بقوة المنافسة بين المشترين الذين يصدرون بضائعهم".

وقال أحد كبار التجار "إن الرسوم الجديدة سترفع التكاليف بالنسبة للمشترين الذين يحصلون على الـPS الإيراني بشهادة معالجة داخلية. بالنسبة للمصنعين، الذين يبيعون السلع إلى السوق المحلية، فإن العروض من إيران ستبدو غير قابلة للتنفيذ من الآن فصاعدا. يجب أن ننتظر لنرى ما إذا كان الإيرانيون سيعدلون أسعارهم ببعض الركود من أجل عدم فقدان قوتهم التنافسية في تركيا ".

أطراف السوق على خلاف حول تأثير الضريبة على المدى القريب

لا يتوقع المشترون أي تأثير كبير للضريبة المفروضة على أسعار PS حيث يقولون ، "كان القرار متوقعًا بالفعل وتم تأمين كميات وفيرة من إيران في الشهرين الماضيين".

على الجانب الآخر، يتوقع التجار ظهور قيود على العرض في وقت قريب بغض النظر عن حالة أسواق المنتجات النهائية. أكد أحد أطراف السوق قائلا "كان توافر الـ HIPS محدودا لبعض الوقت بسبب عدد المصادر المحدود، في حين أن التجار ليس لديهم الكثير من بضائع الـGPPS القادمة في الطريق التي ستصل في يناير وفبراير. وقد سمعنا أن بعض الموزعين رفعوا أسعارهم بالفعل ".

هل سيؤدي ذلك إلى ارتفاع الأسعار؟

وأشار أحد المصنعين قائلا "قد تستقر السوق بين عقود الستايرين الأوروبية المنخفضة واحتمالية انخفاض أسعار الخامات الإيرانية. هل تتسبب الأعمال التجارية البطيئة في الحد من أي محاولات محتملة لرفع الأسعار. "

وعلى صعيد آخر، اشتكى مصنعو الخامات القابلة لإعادة الاستهلاكمن انخفاض أرباحهم بسبب قلة أنشطتهم التجارية إضافة إلى قرار الحظر على استخدام البلاستيك. وقال أحدهم: "سوف ترتفع تكاليف المواد الخام على المدى المتوسط ، بافتراض نقص المصادر الإيرانية، مما قد يسبب في المزيد من الضرر لهامش الربح الخاص بنا."

ما هي الوجهات المستقبلية لـ PS الإيراني؟

لقد كانت تركيا منفذاً رئيسياً للـ PS الإيراني خلال السنوات الثلاث الأخيرة وسط ظروف لوجستية مزدهرة. بدأ أطراف السوق بمناقشة أين قد يتم توجيه شحنات الـ PS الإيرانية الآن حيث لن يتم الإقبال عليها بتركيا. قال أحد التجّار "قد يبدأ المورّدون الإيرانيون بالتركيز على صادراتهم إلى أوروبا، والبلقان، وآسيا الوسطى، وباكستان أكثر في الأشهر المقبلة".
فترة تجربة مجانية