Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

الإعلان عن توقعات نوفمبر في سوق الـPVC الآسيوي

  • 13/10/2016 (11:14)
في آسيا، بدأ أطراف سوق الـPVC الإعلان عن توقعاتهم لشهر نوفمبر حيث يتوقع الكثير منهم رفع الأسعار على خلفية الزيادة الأخيرة في أسواق الطاقة العالمية بالإضافة عن ارتفاع أسعار الـPVC الآجلة في بورصة "داليان" للسلع.

وفي الصين، إضافة إلى العوامل السابقة تسببت أنشطة إعادة ملء المخازن الأخيرة في نقص المعروض وخاصة للخامات القائمة على الأسيتيلين التي أدت إلى انتشار توقعات بارتفاع الأسعار في المرحلة المقبلة. وجاءت هذه التوقعات على الرغم من توقعات ما قبل العطلات التي نادت بانخفاض الأسعار بعد عطلة العيد القومي التي استمرت لمدة أسبوع.

وقال مصدر من جانب مُنتِج للـPVC القائم على الأسيتيلين بالصين "كان أطراف السوق يتوقعون أن تنخفض الأسعار في سوق الـPVC بعد انتهاء العطلات ومع ذلك تُشير التوقعات الأولية في المرحلة التي تلي العطلات إلى أن النبرة الحازمة للأسعار مازالت قائمة بدعم من ارتفاع تكاليف الطاقة ونقص المعروض وخاصة للخامات القائمة على الأسيتيلين نظرًا للمراقبة البيئية التي تفرضها الحكومة. ونتوقع أن يُعلن مُنتِج تايواني بارز في الأسواق الآسيوية عن رفع أسعاره لشهر نوفمبر بنحو 10 دولار/طن في الأيام المقبلة".

كما أفاد مُنتِج جنوب شرق آسيوي أنهم لم يتفاجؤوا من الزيادات الملحوظة على العروض الصينية وخاصة للخامات القائمة على الكربيد التي حلت محل عروض الـPVC القائمة على الإثيلين مؤخرًا. وأضاف مصدر من جانب المُنتِج قائلًا "نتوقع أن يُعلن المُنتِج التايواني البارز عن أسعار الـPVC الجديدة بزيادات بمعدل يتراوح بين 10-20 دولار/طن مقارنة بشهر سبتمبر. ونُفضل الانتظار للأسبوع المقبل حيث من المتوقع أن يُعلن المُنتِج عن أسعاره الجديدة".

كما صرّح مُنتِج آخر بالمنطقة عن التوقعات نفسها، مُضيفًا أنه من المحتمل أن يقوم مُنتِج تايواني بارز برفع أسعار الـPVC لشهر نوفمبر بمعدل يتراوح بين 10-20 دولار/طن. كما قال المُنتِج "ومع ذلك، من المحتمل أن يلجأ المُنتِج لتثبيت عروضه لشهر ديسمبر".

وبالرغم من ذلك أفاد مُصنّع للمنتجات النهائية من البلاستيك يعمل في الفلبين أنه في حالة قيام المُنتِج التايواني بتمرير زيادة جديدة على الأسعار بنحو 40 دولار/طن فلن يتمكن السوق من تقبلها حيث لم يتحسن الطلب بصورة كاملة وترتفع مستويات الأسعار الحالية بالفعل.

وفي الهند، تتمحور توقعات أطراف السوق حول زيادة الأسعار بمعدل يتراوح بين 10-30 دولار/طن لأبرز شحنات شهر نوفمبر. ويقول أحد التجّار "نتوقع أن يُعلن المُنتِج البارز عن أسعاره في 17 أكتوبر قبل ابتعاد المُشترين عن السوق لقضاء عطلات "الديوالي" التي ستبدأ في 28 أكتوبر. وعلى الرغم من أننا نتوقع احتمالية رفض السوق تمرير جولة جديدة من الزيادة على الأسعار إلا أن ارتفاع أسعار النفط الخام قد يُقدم الدعم للأسعار لشهرٍ آخر".
فترة تجربة مجانية