Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

الإيثلين الآسيوي يتفاعل أخيرًا مع خسائر المواد الأولية

  • 19/01/2016 (13:19)
في آسيا، بدأت أسعار الإيثلين الفورية تستجيب لما يحدث في أسواق المواد الأولية من خسائر متكررة في نهاية الأسبوع الماضي، بعد أن أبدت تجاهلاً ملحوظًا في بداية الأمر، ويرجع الفضل في ذلك لتناقص معروض الإيثلين.



هذا وقد انخفضت أسعار النفط الخام الآجل في بورصة نيويورك دون عتبة الـ30 دولار/برميل لأول مرة منذ 15 يناير 2003، لتصل يوم الاثنين إلى 28.36 دولار/برميل ، وهذا الرقم يعد أدنى مستوى شهدته تعاملات اليوم منذ شهر أكتوبر لعام 2003. ومن ضمن أحد العوامل التي أسهمت في هذا الانخفاض الحاد هو المخاوف المتعلقة بعودة إيران للأسواق، التي تكتظ بالفعل بالمعروض، بعد تنفيذ قرار رفع العقوبات المفروضة عليها.

وعلى صعيد متصل، سجلت أسعار النافتا الفورية انخفاضات أسبوعية تفوق الـ50 دولار/طن على أساس CFR اليابان، وذلك في نهاية الأسبوع الماضي. وبالإضافة إلى هبوط الخام الحاد، ذُكر ارتفاع مستويات المخزون في جميع أنحاء المنطقة باعتباره أحد الدوافع وراء انخفاض المستويات الفورية على هذا النحو.

وهكذا، استجابت أسعار الإيثلين الفورية أخيرًا للضغوطات التي تتعرض لها من جانب تدهور تكاليف المواد الأولية، لتنخفض الأولى بنحو 80 دولار/طن خلال الأسبوع الماضي على أساس CFR شمال شرق آسيا. وعلى الرغم من انخفاض الأسعار على أساس أسبوعي، إلا أنها ظلت مستقرة على أساس يومي في مطلع هذا الأسبوع، حيث أصر بعض المُنتجين الإقليميين على عدم تخفيض أسعارهم مرة أخرى متحججين بانكماش المعروض.

ومن ناحية أخرى، من المقرر أن يخضع عدد من أكبر المفاعلات في المنطقة لصيانة دورية خلال شهري فبراير وأبريل، حيث تعتزم شركة "PTT" التايلاندية إيقاف مفاعلها في Map Ta Phut الشهر القادم لإجراء أعمال الصيانة ، والذي تبلغ طاقته الإنتاجية 1 مليون طن سنويًا.
فترة تجربة مجانية