Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

الشرق الأوسط يستعد لدورة صيانة مصانع الـPP والـPE

  • 09/02/2018 (09:37)
حافظت أسواق البولي أوليفينات العالمية على اتجاهها الحازم في شهر فبراير حيث وصلت أسعار الخامات في بعض المناطق، مثل الصين وجنوب شرق آسيا وتركيا لأعلى مستوياتها منذ عدة أعوام. ولا شك أن ارتفاع أسعار النفط الخام الذي تزامن مع نقص المعروض هو الدافع الرئيس وراء هذه الزيادات. ويستعد الشرق الأوسط، باعتباره من روّاد مُصدري خامات الـPP والـPE في العالم، لبدء موسم الصيانة الدورية خاصة في مدينة الجبيل وأبو ظبي، مما سيبقي على مخاوف نقص المعروض في الفترة المقبلة.

وبالنسبة لخامات الـPP، من المقرر إيقاف نحو 1.5 مليون طن/عام خلال شهري فبراير ومارس؛ حيث أوقف المُنتج الإماراتي "بروج" مصنع الـPP الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 400.000 طن/عام في أبو ظبي في شهر يناير للصيانة الدورية، على أن تعيد الشركة تشغيله بحلول نهاية شهر مارس.

وتعتزم شركة التصنيع الوطنية "تصنيع" إيقاف مصنع الجبيل في 10 فبراير لمدة أسبوعين من أجل الصيانة، كما تخطط شركة المتقدمة للبتروكيماويات (APC) لإيقاف مصنعها بطاقته الإنتاجية 500.000 طن/عام بالموقع نفسه لمدة ثلاثة أسابيع ابتداءً من نهاية فبراير، ويتوقع أطراف السوق أن تتعثر عملية تزويد الحصص من المُنتج قليلًا في شهر مارس.

هذا ومن المقرر أن تخضع العديد من منشآت الـPE في المنطقة للصيانة الدورية حسب جدول 2018. فعلى سبيل المثال، تبلغ الطاقة الإنتاجية لمصنع الـPE التابع لـ"توتال" والمقرر إيقافه قريبًا نحو 4 مليون طن/عام تقريبًا، كما قامت الشركة السعودية "ينبع الوطنية للبتروكيماويات" (ينساب) بإيقاف مصنعي الـHDPE والـLLDPE في مطلع شهر فبراير، وتبلغ الطاقة الإنتاجية لكلٍ منهما 400.000 طن/عام. ومن المفترض أن يستغرق توقف المصنعين قرابة شهرين.

وفي السياق ذاته، تخطط "بترو رابغ" السعودية لإجراء صيانة دورية لمصنعي الـLLDPE والـHDPE حيث يقدر مجموع طاقتيهما الإنتاجية بـ550.000 طن/عام. وكانت الشركة قد أوقفت بالفعل العمليات الإنتاجية بمصنع الـLLDPE هذا الشهر، لكنها أجلت موعد إيقاف مصنع الـHDPE لشهر مارس بدلًا من منتصف فبراير. وأوقفت "بروج" أيضًا مصنع الـPE الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 540.000 طن/عام لمدة 50 يوم، على أن تعيد تشغيله في نهاية شهر مارس.

وفي شهر مارس، تعتزم شركة "كيان للبتروكيماويات" السعودية إيقاف وحدة الـLDPE بطاقتها الإنتاجية 300.000 طن/عام والتي تقع في مدينة الجبيل لمدة أسبوعين، فيما تستعد "شارك" لإجراء صيانة دورية لخطوط الـPE التي يبلغ إجمالي طاقتها الإنتاجية نحو 1.55 مليون طن/عام في المملكة العربية السعودية لنفس المدة لتقريبًا.

ومن الجدير بالذكر أن موسم الصيانة الذي أوشك تمريره في الشرق الأوسط سيزيد من مخاوف نقص المعروض القائمة لاسيما في ظل التوقف المفاجئ أو المخطط له لمصانع أوروبا والولايات المتحدة وآسيا.

لمتابعة أحدث التطورات الخاصة بأخبار إنتاج الـPP، يرجى الاطّلاع على أخبار إنتاج الـPP (للأعضاء المشتركين فقط)

لمتابعة أحدث التطورات الخاصة بأخبار إنتاج الـPE، يرجى الاطّلاع على أخبار إنتاج الـPE (للأعضاء المشتركين فقط)
فترة تجربة مجانية