Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

الطلب على البولي أوليفينات مازال محدودًا في أوروبا رغم اقتراب عطلات عيد الفصح

  • 29/03/2018 (10:22)
تحسنت الأنشطة التجارية بالكاد في أسواق البولي أوليفينات الأوروبية على مشارف عطلات عيد الفصح التي ستبدأ في 1 أبريل. وعلى الرغم من تسوية عقود الإثيلين لشهر أبريل بزيادات قدرها 10 يورو/طن بالإضافة إلى توقعات ارتفاع عقود البروبلين أيضًا، لم تنجح هذه العوامل في تعزيز الطلب حيث قرر المشترون تجنب المشتريات والتفرغ لمراقبة السوق لتكوين رؤية أوضح حول الاتجاه المقبل للأسواق.

يطمح بعض البائعين لتعافي الطلب في شهر أبريل بالوضع في الاعتبار عودة المشترين للأسواق بعد انخفاض مستويات المخزون لديهم. وبالتزامن مع ارتفاع عقود الإثيلين، قد يتشجع بائعو الـPE لتثبيت أسعارهم أو رفعها قليلًا لشهر أبريل.

وفي الوقت نفسه، يستبعد بعض أطراف السوق حدوث تغيرات كبيرة في حالة الطلب لأن شهر أبريل يعتبر من الأشهر القصيرة نظرًا لبعض الاحتفالات التي تتخلله. وفي حالة بقي الطلب ضعيفًا الشهر المقبل، قد يعوض محاولات رفع الأسعار المحتمل تمريرها من قبل مُوردي الـPE.

وتعليقًا على الوضع، قال مُوزع إقليمي "الطلب كان أفضل نسبيًا في النصف الأول من شهر مارس لكنه تراجع مؤخرًا لأن المشترين يتبنون سياسة التنحي. ونعتقد أن المنتجين سيحاولون تطبيق زيادات طفيفة على عروض أبريل بعد ارتفاع عقود الإثيلين مؤخرًا، لكن الطلب سيظل العامل الرئيس في تحديد نبرة السوق".

ومن الجدير بالذكر أنه قبل ارتفاع تكاليف المواد الأولية، كانت توقعات شهر أبريل تتمركز حول استقرار أو انخفاض أسعار الـPP بسبب قلة أيام العمل. وتماشيًا مع التغير الأخير في اتجاه أسواق المواد الأولية، تدعو التوقعات حاليًا لارتفاع طفيف في عقود البروبلين لشهر أبريل، حيث قال عدد من أطراف السوق "وفي هذه الحالية، قد يطالب بائعو الـPP ببعض الزيادات، كما أن توقف المصانع هذه الفترة للصيانة في ظل تحسن الأداء في أسواق الـPP مقارنة بالـPE من شأنه تعزيز الزيادات المحتملة في شهر أبريل".

ومن جانبه، قال أحد المصنعين في قطاع التعبئة بألمانيا "نتوقع زيادات قدرها 20 يورو/طن على عروض الـPP لشهر أبريل نظرًا لارتفاع تكاليف الطاقة تزامنًا مع ارتفاع أسعار البروبلين الفورية أيضًا".

وأضاف مُوزع "يبدو أن سوق الـPP في حالة توازن حاليًا حيث إنه يتلقى الدعم من توقف العديد من المصانع هذا الشهر في المنطقة. وبالنسبة لشهر أبريل، قد تطبق زيادات طفيفة على الأسعار خاصة إذا ارتفعت تسوية عقود البروبلين، إلا أن قلة عدد أيام العمل قد تتسبب في ركود النشاط التجاري ومن ثَمّ تحجيم الاتجاه الصعودي للأسعار".

وفي السياق ذاته، قال مُصنع في ألمانيا "واجهنا بعض الصعوبات من أجل إيجاد خامات كثيرة للدرجات المتخصصة لكن الدرجات المعتادة كانت متوفرة بسهولة. ونتوقع أن تستقر الأسعار في شهر أبريل لأن الطلب لم يتغير بشكل ملحوظ بالرغم من اقتراب عيد الفصح".
فترة تجربة مجانية