Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

الـHDPE الأمريكي يقترب من تسجيل أعلى مستوياته بالصين وينخفض بتركيا بسبب تدني هامش الربح

  • 24/11/2017 (15:58)
وفقًا للبيانات الواردة عن إحصائيات الاستيراد من موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، زادت واردات الـHDPE الأمريكي في الصين بمعدل 42% على أساس سنوي خلال الثلاثة أرباع الأولى من عام 2017، لتقترب من تسجيل أعلى مستوياتها. وتخطت واردات الـHDPE التي طلبتها الصين من الولايات المتحدة خلال الثلاثة أرباع الأولى من العام واردات جميع الأرباع الخاصة بالسنوات القليلة الماضية. وحدث ذلك رغم انكماش حصص التصدير من الولايات المتحدة خلال سبتمبر بسبب حالات الإيقاف التي لم تكن متوقعة على خلفية الآثار المدمرة لإعصار "هارفي" في شهر أغسطس.

ومع ذلك، انكمش حجم صادرات الـHDPE من الولايات المتحدة لتركيا في الفترة الزمنية نفسها حيث أصبحت البلاد أقل جذبًا بسبب تدني هامش الربح بها. كما انخفضت واردات تركيا من الـHDPE بشدة من الولايات المتحدة بنحو 80% في الفترة ما بين يناير لسبتمبر على أساس سنوي. وانكمش حجم الواردات الشهرية تدريجيًا بداية من شهر مارس لتبلغ 77 طن في شهر سبتمبر.

ويتوقع أطراف السوق التركي مؤخرًا تلقي عروض تنافسية للـHDPE مع نهاية العام، معللين ذلك برغبة المنتجين في استنفاد مخزونهم مع اقتراب العام الجديدة. ومع ذلك، لم تكن تلك هي الحالة منذ العامين الماضيين حيث لم تضمن تركيا ربح مقبول لمورّدي الولايات المتحدة. وذلك بسبب عدم تمتع الـHDPE التركي بفارق الزياد الذي لابد أن يحمله على نظيره الصيني خلال العامين الماضيين كما هو مُبين في الرسم البياني أدناه المُجهز من أداة تحلي لأسعار موقع "كيم أوربس" الإلكتروني.

وعلى الصعيد الآخر، تم تداول الـHDPE الفيلم المستورد من تركيا بتخفيض مقارنة بالصين في العام الجاري، فيما عدا الفترة ما بين يناير ومنتصف شهر مارس. ووصلت الفجوة بين الأسعار في كلٍا من تركيا والصين لأعلى مستوياتها منذ شهر مارس من عام 2013 لتُسجل 180 دولار/طن هذا الأسبوع.



كما أكد المصنعون في تركيا على نقص العروض الأمريكية في السوق رغم إضافات الطاقة الجديدة من مُنتجي الـPE من الولايات المتحدة هذا العام. ومن الشركات التي أطلقت مصانع جديدة خلال عام 2017 "أكسون موبيل" (1.3 مليون طن/عام)، و"داو" (400.000 طن/عام) و"تشيفرون" (500.000 طن/عام).

وفي الوقت نفسه صرّح أحد المُشترين قائلًا "قد يصل إلينا بعض العروض لشحنات الولايات المتحدة خلال معرض "بلاست يورآسيا بإسطنبول" في الفترة ما بين 6-9 ديسمبر 2017". ومع ذلك أشار معظم المُشترين قائلين "يُفضل منتجو الولايات المتحدة بيع حصص التصدير الخاصة بهم للصين حيث سيتمكنون من تحقيق هامش ربح أفضل مقارنة بتركيا. وقد لا نجد عروض تنافسية من الولايات المتحدة في الشهر المقبل".

وفي الأسبوع الجاري، واصل أطراف السوق في الصين الإبلاغ عن ارتفاع عروض استيراد الـHDPE، على خلاف الـLDPE والـLLDPE، حيث يتمتع ذلك المُنتَج بهامش ربح أفضل بسبب نقص المعروض. وفيما بتعلق بالـHDPE الأمريكي، أوضح أحد أطراف السوق قائلًا "يستعد بعض التجّار من الصين لتأمين خامات من الولايات المتحدة حاليًا لبيعها هنا. ونتوقع ظهور المزيد من العروض في الأيام المقبلة".
فترة تجربة مجانية