Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

المواد الأولية تقود دفة التوقعات في أسواق الـPVC الأوروبية

  • 20/01/2016 (07:46)
في أوروبا، اختتمت صفقات الـPVC لشهر يناير بأسعار مستقرة مسجلة خصومات طفيفة بالرغم من طلبات رفع الأسعار الأولية التي تقدم بها بعض المُنتجين في المنطقة. وفي الوقت نفسه، بدأ أطراف السوق من مُختلف أنحاء أوروبا، بما في ذلك ألمانيا وفرنسا وبلجيكا وإيطاليا، في الإفصاح عن توقعاتهم بخصوص مشهد السوق في شهر فبراير، مسلّطين الضوء على تطورات المواد الأولية، حيث يرتقب الجميع ما ستسفر عنه عقود الإيثلين لشهر فبراير في ظل الانخفاض المتواصل لأسعار الخام والنافتا.

هذا وقد ذكر أحد كبار مُنتجي الـPVC في غرب أوروبا أنه لاحظ سير الطلب بمعدلات جيدة وسط تناقص المعروض، مما شجعهم على تثبيت مستوى الصفقات لشهر يناير. وبالنسبة للشهر القادم، أشار مصدر من جانب المُنتجات إلى أن التوقعات تدعو لبعض الانخفاضات خاصة بعد أن تدنت أسعار النفط الخام لتكسر عتبة الـ30 دولار/برميل، في الوقت الذي هوت فيه أسعار النافتا أيضًا لتفتتح عتبة جديدة.

ومن جانبه، يرى مُنتج ثان من المنطقة أيضًا أن نبرة الركود ستسود الأسواق الشهر القادم وسط تكهنات ترجح حدوث تخفيضات تتراوح قيمتها بين 50-80 يورو/طن على عقود الإيثلين لشهر فبراير. أما في أسواق المواد الأولية، فقد انخفضت أسعار النافتا الفورية بنسبة 23% منذ أواخر شهر ديسمبر، بينما تمكنت أسعار الإيثلين الفورية من الاحتفاظ بمستوياتها طيلة شهر يناير.


وعلى صعيد متصل، يؤيد كبار التجار العاملين في مختلف أنحاء العالم، والذين يختتمون صفقات شهر يناير حاليًا بنفس المستويات الأخيرة مع تمرير خصومات تصل قيمتها إلى 10 يورو/طن، توقعات المُنتجين بشأن احتمالية انخفاض عقد الإيثلين القادم، إلا أن قيمة التخفيض نفسها تتراوح من 40 يورو/طن إلى 60 يورو/طن، لكنها على أي حال ستُلقي بعاتقها في النهاية على أسعار الـPVC. ويعلق تاجر على الأمر قائلًا "لابد أن مشهد فبراير سيتسم بالركود بالنسبة لأسواق الـPVC، إلا إذا تم إيقاف واحد من أكبر المصانع في المنطقة".

وفي الوقت نفسه، يبدو أن المشترين منشغلين حاليًا بإنهاء صفقات شهر يناير في الأسواق الفورية وأسواق العقود، حيث يقول أحد مُصنعي المواسير في براسل ببلجيكا إنهم حصلوا على خصومات بقيمة 10 يورو/طن في السوق الفوري، لكنهم لازالوا يتفاوضون للحصول على خصم تتراوح قيمته بين 5-10 يورو/طن في سوق العقود". أما بالنسبة لشهر فبراير، فهم يتوقعون تجدد الخصومات المعلنة في الأسواق.


ومن ناحيته، علق أحد مُصنعي الإضافات في فيرسيلي بإيطاليا قائلًا " إذا وضعنا في الاعتبار ما يحدث في أسواق المواد الأولية من خسائر باهظة، فإننا نجد أن أسواق الـPVC ستسجل انخفاضات محتملة قريبًا".
فترة تجربة مجانية