Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

انخفاض أسواق الـPET الآسيوية بعد 7 أسابيع من المكاسب وأوروبا تحافظ على مستوياتها المرتفعة

  • 24/09/2018 (11:38)
بعد سبعة أسابيع من الزيادات المتكررة، بدأت أسعار تصدير الـPET من الصين في الانخفاض الأسبوع الماضي على خلفية الخسائر الضخمة التي شهدتها أسعار الـMEG الفورية. وفي الواقع، أعرب أطراف السوق الإقليمي عن قلقه بشأن احتمالية عدم صمود المكاسب في أسواق الـPET واضعين في الاعتبار نقص الدعم من جهة الطلب نظرا لانتهاء الموسم.

ويعلق تاجر في الصين قائلا "تجنب مشترو الـPET الأنشطة التجارية طوال الأسبوعين الماضيين، في محاولة لمقاومة الزيادات الناتجة عن ارتفاع التكاليف. والآن وبعد انتهاء موسم الذروة وانخفاض الضغط من جانب التكاليف لاسيما بعد تراجع أسعار الـMEG الفورية، غيرت أسواق الـPET اتجاهها لتتحرك نحو الانخفاض بالفعل كما كان متوقعا".

هذا وسجلت أسعار الـMEG الفورية CFR الصين خسارة تتراوح قيمتها في المجمل بين 115-120 دولار/طن منذ بداية شهر سبتمبر، كما تراجع سوق الـPTA أيضا بنحو 40 دولار/طن خلال الفترة نفسها.

وفي غضون ذلك، طبق العديد من منتجي الـPET في الصين تخفيضات تتراوح قيمتها بين 15-25 دولار/طن على عروض التصدير الأسبوع الماضي فيما فضل أحد المنتجين تطبيق خصم أكبر بقيمة 50 دولار/طن معلقا "خفضنا أسعارنا بهذه الدرجة بسبب نبرة الركود الحالية. ولا زال المشترون يتفاوضون معنا من أجل الحصول على تخفيض أكبر بحجة انخفاض تكاليف المواد الأولية وبالأخص الـMEG".

وفي الوقت نفسه، شهدت أسعار تصدير الـPET من كوريا الجنوبية تخفيضات تتراوح قيمتها بين 30-40 دولار/طن الأسبوع الماضي، اقتداء بالاتجاه السائد في المنطقة، في حين من المتوقع تباطؤ نشاط السوق في آسيا خلال عطلة العيد القومي المزمع الاحتفال بعا في الصين الأسبوع المقبل.

وفي أوروبا، لا زال سوق الـPET يتبع اتجاها صعوديا بالرغم من مقاومة المشترين. فبالرغم من عدم تحقق التوقعات الأولية التي كانت تدعو لزيادات تصل قيمتها إلى ثلاث نقاط رقمية في السوق الفوري، تمكن البائعون من الحصول على زيادات تتراوح بين 50-60 يورو على صفقات شهر سبتمبر مقارنة بأغسطس.

وفي الحقيقة، يعترف الموزعون في المنطقة أنهم لم يتمكنوا من تطبيق الزيادات التي حققتها عقود الـPX على عروضهم لشهر سبتمبر، لكنهم يتفقون في الوقت نفسه على أن سوق الـPET لا زال يتلقى الدعم من عدة عوامل من ضمنها تحسن الظروف الجوية وارتفاع تكاليف المواد الأولية وكذلك نقص معروض الخامات الفورية.

وتعليقا على الأمر، يقول أحد الموزعين في سويسرا "قد لا ترتفع أسعار الـPET مرة أخرى نظرا لمقاومة المشترين، لكننا لا نضع أي احتمالية أيضا لانخفاض الأسعار في ظل ظروف السوق الحالية".

فترة تجربة مجانية