Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

انخفاض النصيب السوقي للـPVC الأمريكي في تركيا بما يصل إلى 50%

  • 06/05/2016 (11:47)
شهدت واردات الـPVC الأمريكي إلى تركيا انخفاضًا مستمرًا خلال عام 2015. واختُتم عام 2015 بخسائر بنحو 29% للنصيب السوقي للـPVC في تركيا ليُسجل أدنى معدلات الواردات منذ عام 2008. وتُسجل إحصاءات الواردات حاليًا على موقع كيم أوربس الإلكتروني خسائر أكبر بمعدل 50% خلال الربع الأول من العام للـPVC الأمريكي على أساس سنوي.

هذا وحافظ معدل طلب الواردات من المُشترين الأتراك على انخفاضه المستمر منذ العام الماضي. وتراجعت واردات الـPVC بوجهٍ عام بنحو 9% في العام الماضي بينما كان الانخفاض خلال الربع الأول من هذا العام بنحو 16% على أساس سنوي. ومع ذلك، كان الانخفاض في واردات الـPVC من الولايات المتحدة أكبر بنحو 50%؛ الأمر الذي أكده أيضًا التجّار الذين يقومون ببيع هذه الخامات في تركيا. هذا وتُشير إجمالي الواردات من الولايات المتحدة التي سُجلت خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري أدنى مستوياتها خلال الثمانية أعوام الماضية.

وتسبب هذا الانخفاض الكبير في النصيب السوقي في ابتعاد الولايات المتحدة عن اعتلاء قائمة المورّدين إلى الولايات المتحدة. وبعد اعتلائها قائمة المورّدين على مدار عِقد تراجعت مرتبة الولايات المتحدة للمرتبة الرابعة مسبوقة بأول ثلاثة مورّدين لتركيا وهم فرنسا والمكسيك وإسبانيا.

وأرجع أطراف السوق هذا الأمر لعدة عوامل أهمها انخفاض صادرات المُنتَج النهائي لمُصنّعي الـPVC بتركيا إلى الدول غير الأوروبية. وذلك بالإضافة إلى تباطؤ معدل النمو الاقتصادي الذي أثّر على الطلب على الـPVC بوجهٍ عام. كما لعبت مسألة تعديل ضريبة عدم الإغراق من 45 دولار/طن إلى 18.81% دورّا أيضًا في الخسارة الكبيرة للنصيب السوقي للولايات المتحدة.

وفي الوقت نفسه، وفقًا لإحصاءات الواردات على موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، ارتفعت صادرات الـPVC من الولايات المتحدة إلى الاتحاد الأوروبي بنحو 63% في عام 2015 على أساس سنوي.

ويمكنك زيارةإحصاءات استيراد كيم أوربس حسب المُنتَج وإحصاءات استيراد كيم أوربس حسب البلد لمتابعة وإجراء مقارنة بين بيانات الاستيراد المحددة على أساس سنوي وشهري بالتفصيل. كما يمكنك إنشاء الرسم البياني الخاص بك وإنشاء مقارنات سنوية وربع سنوية وشهرية بين مختلف البلدان من خلال أداة الإحصاء التجاري لكيم أوربس.
فترة تجربة مجانية