Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

انكماش معروض الـLDPE في أبرز أسواق الاستيراد

  • 29/08/2016 (11:22)
أفاد أطراف السوق العاملين في أبرز الأسواق في الصين وتركيا ومصر أنهم واجهوا بعض المشكلات المتعلقة بمعروض الـLDPE على مدار الأسابيع القليلة الماضية. وجاءت أسباب عديدة وراء انخفاض معروض الـLDPE كما كان من بين الأسباب وراء أزمة معروض الـLDPE هو بناء أغلب الطاقات الجديدة في السنوات الأخيرة من أجل منتجات الـHDPE والـLLDPE.

ووفقًا لأطراف السوق في الصين، كان معروض الـPE محدودًا وخاصة الـLDPE في الأسابيع الأخيرة نتيجة إيقاف العديد من المصانع تزامنًا مع اقتراب انعقاد قمة مجموعة العشرين التي من المقرر انعقادها في مقاطعة هانجزو في الفترة ما بين 4-5 سبتمبر. وأمرت الحكومة الصينية العديد من مُنتجي البتروكيماويات بإيقاف مصانعهم لأسبوعين من أجل تخفيض معدلات التلوث قبل نعقاد القمة.

وعلّق تاجر يعمل في بكين قائلًا "لا يُقبِل المورّدون الإقليموين على البيع إلى الصين حاليًا نظرًا لانخفاض الأسعار نسبيًا مقارنة بالمناطق الأخرى. وتسبب هذا في انخفاض معروض الـLLDPE والـLDPE خاصة".

ووفقًا للأحاديث المتداولة بالسوق، تم تخفيض معروض الـLDPE للمُنتِج المحلي شركة "بيتكيم" منذ مطلع شهر أغسطس على الرغم من عدم تأكد أطراف السوق من السبب الرئيس وراء هذا. وأوضح أحد التجّار قائلًا "نحن نتمكن فقط من بيع درجات الـLDPE في الوقت الراهن نظرًا لانكماش معروض هذا المُنتَج. ومازال الطلب على الـLLDPE والـHDPE مُخيب للآمال".

كما أوضح مُنتِج آخر يعمل في تركيا أن معروض الـLDPE يُعد محدودًا وأنهم واجهوا تأخر في تسليم شحنات الـLDPE الخاصة بهم من الشرق الأوسط. ووفقًا للتاجر، من المحتمل أن يكون هذا التأخير من بين الأسباب الأخرى وراء انكماش معروض الـLDPE على الرغم من حدوث هذا على نطاق محدود. وأضاف التاجر قائلًا "يتسبب انكماش المعروض في ارتفاع أسعار درجات الـLDPE التي نتوقع لما أن تستمر في تلقي الدعم من مستوى المعروض المنخفض في المرحلة المقبلة".

وفي الوقت نفسه، أكد أطراف السوق العاملين في أسواق الـPE المصرية على مسألة انكماش المعروض لدرجات الـLDPE خلال الأسابيع القليلة الماضية. وعلّق عدد محدود من أطراف السوق بأن معروض الـLDPE يشهد انكماشًا في البلاد حيث تواجه الشحنات المستوردة للمُنتَج نفسه عراقيل شديدة نتيجة أزمة الدولار المستمرة. وليؤمنوا احتياجاتهم الضرورية من الخامات يلجأ المُشترون إلى سوق التوزيع حيث تحمل أسعار الـLDPE المحلية فارق زيادة على درجات الـLLDPE والـHDPE. وأفاد أحد التجّار قائلًا "يحدث هذا نتيجة قيام المُنتجان المحليان، شركة "سيدي كرير" و"الشركة المصرية لإنتاج الستايرين والبولي ستايرين" (إثيدكو)، بإمداد السوق بإنتاج الـHDPE والـLLDPE الكافي".
فترة تجربة مجانية