Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

تباين التوقعات للفترة التي تلي العطلة بالصين

  • 08/02/2018 (11:55)
في الصين، كانت الأنشطة التجارية بوجهٍ عام في السوق محدودة هذا الأسبوع في ظل اقتراب عطلة رأس السنة الصينية التي ستبدأ في منتصف الأسبوع المقبلة. وقبل ابتعاد أطراف السوق عن مقاعده بالسوق يُعلنون عن توقعاتهم المتباينة للفترة التي تلي العطلة في ظل وجود عوامل مختلفة مؤثرة على السوق.

فوفقًا للعديد من أطراف السوق، من المتوقع أن تُحافظ أسعار معظم منتجات البوليمر على مستوياتها المرتفعة الحالية بعد العطلة حيث يتوقع المستخديمين النهائيين العودة للسوق لإعلادة ملء مخازنهم. كما من المتوقع أن يتسبب انكماش معروض العديد من المنتجات التي تشمل الـPP والـPE والـPVC والـPET في مواصلة ارتفاعها خلال الفترة التي تلي العطلة.

وأكد عدد محدود من التجّار بالصين قائلًا "يُخطط العديد من المنتجين في الشرق الأوسط لإيقاف مصانع الـPE للصيانة في الفترة ما بين شهري فبراير ومارس مما سيعطيهم فرة للتفاوض خلال شهر مارس". ورغم انخفاض أسعار الـPE المحلية مؤخرًا إلا أنه من المتوقع أن ترتفع معظم الأسعار في العطلة على خلفية استمرار انكماش المعروض وخاصة الـHDPE.

ومن جانبه قال تاجر للـPP في نينغبو "سيبدأ التجّار والمصنّعين فترة العطلة بمخزون محدود من الخامات حيث قاموا بتأخير مشترياتهم حتى نهاية شهر فبراير بسبب التوقعات التي لا تُنبيء باستقرار الأوضاع. ورغم ضعف الطلب في الأسبوع الذي يسبق العطلة إلا أن أسعار الـPP المحلية واصلت ارتفاعها في ظل انكماش معروض معظم المنتجين المحليين البارزين. ونحن لا نتوقع أن تنخفض الأسعار بعد العودة من العطلة".

وفي أسواق الـPS والـPET، صرّح عدد محدود من المنتجين المحليين قائلًا "تواصل الأسعار استقرارها مع تسجيل بعض الزيادة بسبب ارتفاع تكاليف الخامات الأولية وانخفاض المعروض الخاص بالمورّدين المحليين. ونتوقع ان تُسيطرة النبرة الحازمة على الأسعار خلال الفترة التي تلي العطلة حيث يقترب موسم الرواج من البدء في شهر مارس".

وفي الوقت نفسه في سوق الـPVC، أعلن مُنتِج تايواني بارز عن أسعار شهر مارس للصين والهند بزيادات حادة بنحو 60 دولار/طن مقارنة بشهر فبراير. وقال مُنتِج صيني للـPVC "رغم أن الطلب المحلي غير مُشجع بسبب العطلة المرتقبة إلا أن الاسعار بالسوق واصلت ارتفاعها في ظل انتعاش الأسعار عالميًا ونقص المعروض داخل الصين. ويبدو أن الأسعار ستواصل ارتفاعها بعد العطلة مع وضع كل تلك العوامل في الاعتبار".

وعلى الصعيد الآخر، قال بعض أطراف سوق البولي أوليفين أن سوق البوليمر الصيني قد يُسجل بعض الزيادات الإضافية بعد العطلة بما أن المخزون المحلي سيتحسن خلال الأسبوعين المقبلين عندما يبتعد المشترون عن مقاعدهم بالسوق.

كما أكد تاجر يعمل في بكين قائلًا "يقوم أبرز منتجي الـPE والـPP المحليين بزيادة عروضهم خلال عطلة رأس السنة الصنيية في مقابل انكماش المعروض من الأسواق العالمية. وتُعتبر الأسعار مرتفعة بالفعل وخاصة للـHDPE. وبالتالي قد لا تشهد الأسعار أي تغيرات هائلة بعد العودة من العطلة".
فترة تجربة مجانية