Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

تحسن وتيرة سوق الـPS والـABS جراء ارتفاع أسعار الستايرين في آسيا رغم تشكك المشترين

  • 29/07/2018 (12:04)
اتبعت أسواق الـPS والـABS الآسيوية اتجاهًا منخفضًا على مدار الشهرين الماضيين في مواجهة انخفاض تكاليف المواد الأولية وركود الطلب في مختلف أنحاء المنطقة، فيما شهدت أسعار الستايرين الفورية تعافيا طفيفا بعد أن سجلت أدنى مستوياتها من ستة أشهر مؤخرًا مما أدى إلى ارتفاع الأسعار نسبيًا من جانب البائعين حيث حاول بعضهم تثبيت الأسعار أو حتى رفعها للمرة الأولى منذ بداية شهر يونيو.



ومع ذلك، فقد أعلن المُصنعون في الصين وجنوب شرق آسيا عن ارتفاع طلبات التسعير من قبل مورديهم معربين عن شكوكهم في استمرار هذا الاتجاه لذا فهم يفضلون شراء كميات قليلة حتى الآن.

وفي هذا السياق، تلقى تاجر في إندونيسيا زيادات بقيمة 70 دولار/طن للـGPPS وأخرى تتراوح بين 20-50 دولار/طن للـHIPS على أساس أسبوعي معلقًا "ارتفاع أسعار الستايرين الفورية في المنطقة لم يسهم في تعزيز الطلب إلى الآن".

ومن جانبه، قال مصدر من جانب مُنتج تايلاندي "فضلنا تثبيت أسعار الـGPPS والـHIPS والـABS للصين وجنوب شرق آسيا هذا الأسبوع، لكن ردة فعل المشترين تجاه أسعارنا المرتفعة كان ضعيفًا بسبب انخفاض العملات المحلية أمام الدولار الأمريكي مما يعيق النشاط التجاري بوجه عام".

هذا ورفع منتج بكوريا الجنوبي أسعار الـABS بنحو 50 دولار/طن معربًا عن توقعهم باختتام الصفقات دون المستويات الحالية للأسعار. ورفع تاجر في الصين أيضًا أسعار الـABS من تايوان وكوريا الجنوبية بنحو 10-20 دولار/طن مقارنة بالأسبوع الماضي، معلقًا "بدأ بعض التجار في اتخاذ قرارات بالرغم من أن المصنعين يصرون على الامتناع عن شراء كميات إضافية من المخزون".




وفي غضون لك، علق أحد المُوردين قائلًا "أسعار الـPS والـABS مستقرة نحو الارتفاع هذا الأسبوع بفضل تحسن نبرة السوق نسبيًا نتيجة المكاسب الأخيرة التي حققتها أسعار الستايرين، لكن العروض التي تشكل الحد الأقصى لا تلقى إقبالًا كبيرًا لأن المشترين يتوخون الحذر بشكل كبير في الوقت الحالي".

وفي الوقت نفسه، قرر مُصنع تايواني لخامات الـPS تثبيت أسعاره مؤكدًا أنها قابلة للتفاوض. ويعلق مصدر من جانب المنتج قائلًا "لم تتمكن عروض الـPS منمواكبة ارتفاع الستايرين نتيجة نقص الدعم من جانب الطلب. ومع أن هناك رغبة شرائية، لا يتجه أطراف السوق لتأمين أي شحنات تزيد عن احتياجاتهم الأساسية، ونعتقد أن اتجاه الستايرين وتأثير الحرب التجارية القائمة بين الولايات المتحدة والصين سيمثلان العامل المحرك الرئيس لتحديد نبرة السوق المقبلة".
فترة تجربة مجانية