Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

تداول الـHDPE الفيلم بأوروبا عند مستويات دون الصين جرّاء وفرة المعروض

  • 08/03/2018 (12:00)
وفقًا لمتوسط الأسعار الأسبوعي على مؤشر أسعار موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، كانت عروض الـHDPE الفيلم الأوروبي تتداول دون المستويات بالصين منذ مطلع شهر نوفمبر رغم ضرورة تحمل الأسعار الأوروبية فارق زيادة على السوق الصيني في حالة توازن الأوضاع في السوق.

في شمال غرب أوروبا، تداولت أسعار الـHDPE الفيلم المحلي دون الأسعار بالصين منذ مطلع شهر نوفمبر، لتكون هذه أطول مدة تحدث فيها حالة عدم التوازن بالسوق منذ أن بدأ موقع "كيم أوربس الاحتفاظ بالمعلومات المتعلقة بالـHDPE الفيلم الأوروبي في عام 2014.

وعلى الرغم من تداول الـHDPE الفيلم الأوروبي عند مستويات تقل قليلًا أو تتوازن مع السوق الصيني خلال المرتين الماضيتين، إلا إنها المرة الأولي التي تنخفض فيها العروض الأوروبية عن الصين، على خلاف المعهود. ووفقًا للبيانات، وصل فارق الزيادة المفقود للخامات الأوروبية على الصينية لأعلى حد عند حاجز الـ72 دولار/طن في نهاية شهر فبراير إلا إنه يُسجل حاليًا حاجز الـ58 دولار/طن.



كما تداولت عروض الـHDPE الفيلم المحلي بإيطاليا دون العروض بالصين منذ مطلع شهر نوفمبر. وفي نهاية فبراير، وفقًا للبيانات الوارداة عن مؤشر أسعار موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، بلغ فارق الزيادة للخامات الصينية على الخامات المحلية بإيطاليا نحو 70 دولار/طن، وهو أعلى فارق زيادة منذ شهر أبريل لعام 2009. وبالتماشي مع الانتعاش الأخير للـHDPE الفيلم بإيطاليا، ضاقت الفجوة بين أسعار المنطقتين لتبلغ 45 دولار/طن.

ويرجع السبب الرئيس لحالة عدم التوازن إلى آليات العرض والطلب. ووفقًا للبيانات المتعلقة بتجديد البنية التحتية بالصين، فإن الطلب على الـHDPE المواسير ارتفع بشدة، مما يدفع المنتجون العالميون لزيادة الإنتاج وتوجيه شحناتهم للسوق الصيني.

وفي الصين، أوضح وكيل لمُنتِج سعودي بارز في نهاية شهر نوفمبر قائلًا "خلال الشهرين الماضيين، لم يتوفر لدى مورّدنا إنتاج من الـHDPE الفيلم حيث إنه اتجه لإنتاج الـHDPE المواسير". وإضافة إلى نقص المعروض، ساهم ارتفاع أسعار النفط الخام الآجلة في زيادات الأسعار منذ ذلك الحين. كما تسبب قرار منع استيراد خردة البلاستيك في تمهيد الطريق أمام زيادة الطلب على المواد الخام بالصين.

ولكن لم تنجح أسعار الـHDPE الأوروبي في اللحاق بزيادات الأسعار في الأسواق الإقليمية الأخرى نظرًا لضعف الطلب وبالتالي تراكم المخزون. ويُعتبر ضعف الطلب هو السبب وراء تفضيل المُشترين لاستهلاك مخزونهم الذي قاموا بتأمينه مع نهاية العام بكميات كبيرة.

ورغم نجاح الخامات المستوردة في إيجاد سبيل لها لأوروبا بسبب ضعف هامش الربح الذي توفره للـHDPE مقارنة بباقي انحاء العالم إلا أن مخزون الـHDPE بوجهٍ عام فاق الاحتياج من أجل تأمين احتياجات السوق.

وأشار بائع شمال غرب أوروبي قائلًا "إن مبيعاتنا قلت بشكل ملحوظ نظرًا لأنشطة الشراء المسبق. وتعاني أسعار الـHDPE من الضغط بسبب وفرة المخزون بأوروبا".

وأوضح أطراف السوق أن الأسعار الأوروبية لابد أن ترتفع أو أن تُسجل أسعار الـHDPE الفيلم المستوردة بالصين، التي تٌسجل أعلى مستوياتها منذ 3 أعوام تقريبًا، بعض التعديل بالركود من أجل استعادة السوق لتوازنه.

وفي الوقت نفسه، لا تتشابه تلك الأوضاع مع سوق الـLDPE والـLLDPE حيث تحمل الأسعار المحلية بأوروبا فارق الزيادة المعتادة على أسعار الصين.
فترة تجربة مجانية