Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

تداول شحنات استيراد الـhomo-PP الرافيا بنفس أسعار الفايبر تقريبًا في تركيا

  • 15/09/2017 (00:37)
افتتح سوق الـPP التركي شهر سبتمبر بنبرة حازمة حيث طبق البائعون زيادات ضخمة على عروض الاستيراد بعد انتهاء فترة العطلات. ومما لا شك فيه أن الاتجاه الصعودي لقي دعمًا واضحًا من نقص المعروض الخاص ببعض المُنتجات بالإضافة إلى ارتفاع مستوى أسعار الـPP على المستوى العالمي نتيجة ارتفاع تكاليف البروبلين.


ومن ناحية أخرى، تضاءل الفارق بين أسعار الـhomo-PP الفايبر والرافيا بتأثير عدد من العوامل المسيطرة على سوق الاستيراد، على الرغم من أن أسعار الفايبر عادة ما تحمل فارقًا بسيطًا تتراوح قيمته بين 20-30 دولار/طن على الرافيا في ظل ظروف السوق الطبيعية. ووفقًا لما أفادته "أداة تحليل أسعار كيم أوربس"، انخفض متوسط أسعار الفايبر قليلًا عن الرافيا في الفترة الأخيرة بعد أن كانت الفجوة بينهما تتراوح بين 60-70 دولار/طن في العام السابق.


وبالنظر في الأسباب التي قادت لهذا الوضع، نجد أن العامل الرئيس هو تحسن الطلب على شحنات الـPP الرافيا أكثر من الفايبر خلال شهر سبتمبر. ويعلق التجار بقولهم "اتجه كثير من مُصنعي الفايبر لتأمين احتياجاتهم قبل أن يغادروا الأسواق لقضاء عطلات العيد الطويلة التي بدأت في نهاية شهر أغسطس. ولاشك أن عامل الموسم كان له دور أيضًا في تراجع الطلب على درجات الفايبر".


وتأكيدًا على الأمر ذاته، يقول أحد كبارمشتري الـhomo-PP بتركيا، "أداء الأسواق النهائية لخامات الـPP الرافيا أفضل هذه الأيام لأن هذا هو موسم الذروة لمُصنعي الأكياس، كما أن مُصنعي السجاد لديهم ما يغطي كامل احتياجاتهم تقريبًا، بالإضافة إلى أن ظروف الطقس الدافئ تزامنًا مع انتهاء موسم الزفاف يقلل من الإقبال على قطاع السجاد".


وفي هذا السياق، يقول أحد كبار التجار "كان لدينا حصص محدودة من الرافيا والفايبر للخامات السعودية وقد أنهينا بيعها بنفس الأسعار تقريبًا هذا الشهر". وعليّ القول بأن مبيعات الرافيا كانت أسهل من الفايبر لأن معروض الرافيا أقل بالفعل نظرًا لنقص بعض المصادر في السوق. وفي الوقت نفسه، يُقال إن شحنات الفايبر الفورية تتوفر في المخازن الحرة بكميات كافية".


هذا وأفاد بعض التجار في الأيام الماضية بأنهم يواجهون بعض المشاكل فيما يتعلق بالحصول على موافقة القنصلية على مرور الخامات الإيرانية. وبالمثل، يرى أحد أطراف السوق أن غياب المُنتج المصري في أسواق الرافيا خلال الشهرين الماضيين قد تسبب في نقص المعروض على اعتبار كان يقوم بتوريد نحو 5.000 طن من الخامات شهريًا لتركيا وبأسعار تنافسية.
فترة تجربة مجانية