Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

تواصل الزيادات في سوق الـPET الصيني بفضل عدد من العوامل المشجعة

  • 09/01/2018 (11:38)
وفقًا لما أفادته "مؤشر أسعار كيم أوربس"، بدأت أسعار تصدير الـPET خارج الصين ترتفع بشكلٍ مستمر منذمنتصف شهر أكتوبر لتصل لأعلى مستوياتها منذ شهر مايو لعام 2015 على أساس أسبوعي. وأوضحت البيانات أيضًا أن أسعار الـPET المحلية تأثرت بارتفاع أسعار التصدير حيث سجلت الأولى زيادات ابتداءً من أواخر شهر أكتوبر لتلامس أعلى مستويات شهدتها في ما يقرب من عامين ونصف في الفترة الأخيرة.

وبالرغم من أن هذا الوقت من العام عادة ما يمثل موسم الركود لتطبيقات الـPET نظرًا لفصل الشتاء، يرجع امتداد النبرة الحازمة في أسواق الـPET إلى عدد من العوامل المشجعة؛ وأهمها على الإطلاق هو ارتفاع أسعار المواد الأولية؛ حيث وصلت أسعار النفط الخام لأعلى مستوياتها منذ ثلاثة أعوام كما واصلت تكاليف لقيم الـPET الزيادات المتكررة التي تسجلها هذه الفترة.

ثانيًا، يشهد الطلب حالة تعافٍ ملحوظة سواءً من وجهات التصدير المختلفة أو من السوق المحلي، بالإضافة إلى نقص المعروض لدى المُنتجين المحليين نتيجة تزايد عدد طلبات التصدير بخلاف الطلبات المتراكمة بالفعل. علاوة على ذلك، تم إيقاف عدد من مصانع الـPET والـPTA في مختلف أنحاء آسيا، ما أسهم أيضًا في إثارة القلق حول حجم المعروض.

وفي هذا السياق، قال مصدر من جانب مُنتج محلي "طبقنا زيادات أسبوعية تصل إلى 30 دولار/طن على عروض التصدير تماشيًا مع ارتفاع أسعار الخام الآجلة وزيادة الأسعار الفورية في أسواق الـMEG والـPTA في آسيا. ونحن نتلقى حاليًا عددًا جيدًا من الطلبات من بلاد مختلفة مثل الهند والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا ومصر وروسيا، لكن الطلب المحلي لا يبشر بالخير. ومع ذلك، فنحن لا نشعر بضغط من جانب المخزون حيث لا زال لدينا طلبات متراكمة علينا إنهاوها أولًا".

وتعليقًا على الأمر، يقول أحد أطراف السوق "الطلب على خامة الـPET الزجاجات محدود بسبب موسم الركود، مع أن الطلب على زجاجات النفط يعتبر جيدًا. ويرجع بقاء الأسعار مرتفعة إلى زيادة أسعار المواد الخام وأسعار النفط أيضًا".

وبالوضع في الاعتبار تعطل الإنتاج في بعض مصانع الـPET بالإضافة إلى توقف عدد من مصانع الـPTA الآسيوية، يفضل بعض المُنتجين تقليل مبيعاتهم والتمسك بأسعارهم".

هذا وأوقفت شركة " جيانغ تشنغولد لتعبئة المواد" خط الـPET في جيانغ بعد حادث الحريق الذي اندلع خلال عملية التشغيل. وفي الوقت نفسه، تخطط شركة " هاينان ييشنغ" الصينية لإيقاف خط الـPET في شهر يناير لمدة شهر.

وبالنسبة للـPTA، أوقفت شركة " جيانغسو سانفانغكسيانغ" الصينية أحد وحدات الـPTA في جيانغسو بالصين في 1 يناير على أن تستغرق أعمال الصيانة نحو 20 يومًا. وفي الوقت نفسه، تعتزم شركة "OPTC" التايوانية إيقاف وحدة الـPT في تاويوان بتايوان لمدة ثلاثة أسابيع في منتصف شهر يناير لإجراء صيانة دورية للمصنع. وتستعد أيضًا "ريلاينس" الهندية" لإيقاف أحد خطوط الـPTA في داهيج بالهند للصيانة في 5 يناير لمدة أسبوعين.

وبالإضافة إلى كافة العوامل المذكورة آنفًا، يعتبر قرار حظر استيراد خردة البلاستيك في الصين من ضمن العوامل التي شجعت على ارتفاع أسعار شحنات الـPET. ويعلق تاجر فيتنامي قائلًا "لا نعتقد أن أسعار الـPET ستنخفض أبدًا في الفترة المقبلة لأن الطلب على الخامة الأولية للـPET سيزداد، خاصة بعد أن بدأت الحكومة الصينية في حظر واردات خردة البلاستيك؛ القرار الذي تم تفعيله في 1 يناير 2018.
فترة تجربة مجانية