Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

توقعات بركود أسواق البوليمر بالصين على المدى القريب بسبب تصاعد مخاوف الحرب التجّارية

  • 25/06/2018 (12:24)
يُعبر أطراف سوق البوليمر الصيني عن مخاوفهم من تصاعد التوتر التجاري مع الولايات المتحدة، الذي كان له أثر ملحوظ على عقود الآجل واختلاف معدلات صرف اليوان الصيني مقابل الدولار الأمريكي منذ الأسبوع السابق.

ففي 18 يونيو، طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من مكتب التجارة بالولايات المتحدة بفرض تعريقة إضافية على 200 مليار دولار قيمة السلع الصينية. وجاءت هذه الخطوة بعدما أصدر مكتب التجارة قائمة بالمنتجات الصينية التي ستخضع إلى تعريفة إضافية والتي تشمل الـPE والـPP والـPET والـPVC والـPS، الأمر الذي تفاعلت معه الصين مباشرة بفرض تعريفة إضافية بمعدل 25% من جانبها.

ومع تصاعد الحرب التجارية بين البلدين في ظل مخاوف فرض ضريبة جديدة على السلع انخفض اليوان الصيني لأدنى مستوياته منذ 5 أشهر مقابل الدولار الأمريكي في 18 يونيو. وفي هذا السياق يوضح تاجر يعمل في شنغهاي قائلًا "تسبب هبوط اليوان في تعطيل القوة الشرائية لمشترو الصين. ويُعتبر الطلب على واردات الـPP والـPE ضعيف حاليًا".

كما تأثرت أسواق الآجل الصينية بالمخاوف المنتشرة المتعلقة باشتعال الحرب التجارية. ففي 22 يونيو، واجهت أسعار الـLLDPE والـPP الآجلة لشهر سبتمبر في بورصة "داليان للسلع الآجلة" هبوط على أساس أسبوعي بنحو 260 يوان صيني/طن و255 يوان صيني/طن على التوالي. وسجلت أسعار الـPVC خسائر أقل بنحو 40 يوان صيني/طن.

كما أكد مُنتِج للبولي أوليفين بالصين قائلًا "إن اتجاه الأسعار بالسوق يتسم بالركود حيث لا يهتم المشترون بالاحتفاظ بكميات كبيرة من الخامات في ظل هبوط كلٌا من الـPP والـLLDPE. ونتوقع أن يؤثر تصاعد الحرب التجارية مع الولايات المتحدة على أسواق البوليمر الصينية على المدى القريب".

ومن جانبهم أفاد عدد محدود من التجّار بالصين أن الأسعار المحلية للعديد من منتجات البوليمر، التي تشمل الـPP والـPE والـPVC والـPS والـABS سجلت انخفاضًا محدودًا مقارنة بالأسبوع السابق بسبب انخفاض الأسعار. ولا نتفائل من اتجاه الأسعار على المدى القريب نظرًا لوجود مؤشرات حالية بانخفاض الأسعار. ويواجه سوق البوليمر الصيني تزايد في المخاوف المتعلقة بمدى تأثير الحرب التجّارية مع الولايات المتحدة على مستوى الطلب".

وفي سياقٍ متصل أعلن تاجر غرب أوروبي عن تخفيض عروض الـPP والـPE بمعدل يتراوح بين 10-20 دولار/طن للصين في الأسبوع الماضي، موضحًا "إن الطلب من الصين ضعيفًا حاليًا منذ أن أثّر انخفاض اليوان الصيني وهبوط أسعار الآجل على إقبال المُشترين على الشراء".

كما صرّح تاجر يعمل في فيتنام قائلًا "إن عملائنا بالصين يقدمون طلبات شرائية منخفضة للـPE حيث إنهم لا يقبلون على إعادة ملء مخازنهم في ظل تصاعد التوتر التجاري بين الصين والولايات المتحدة".

قام مُنتِج تايواني بتخفيض عروض الـPS والـABS للصين بمعدل يتراوح بين 70-100 دولار/طن بالأسبوع الماضي مع تصريح وكيل للمُنتِج قائلًا "إن عروض الاستيراد فقدت ميزتها التنافسية بالصين بسبب هبوط اليوان الصيني مقابل الدولار الأمريكي. ويقل الاستهلاك بوجهٍ عام كما يتسبب هبوط تكاليف الخامات الأولية في هبوط السوق أيضًا".
فترة تجربة مجانية