Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

زيادات أسعار الطاقة تفشل في إنعاش أسعار الأوليفينات والبولي أوليفينات بأوروبا

  • 14/11/2017 (12:36)
في أوروبا، لم تستجب أسعار الإثيلين والبروبيلين الفورية لأسعار الطاقة المرتفعة حيث سجلت أسعار برينت الآجلة أعلى مستوياتها منذ عامين ونصف وسجلت أسعار النفتا الفورية كذلك أعلى مستوياتها منذ 3 أعوام بسبب نقص توافر الخامات بالمنطقة.

وتعرضت أسعار الإثيلين الفورية لضغط تسبب في انخفاضها نتيجة زيادة المعروض في حين تم تحجيم انخفاضات أسعار البروبيلين نظرًا لارتفاع أسعار النفط الخام الآجلة. وتواردت أنباء عن تشغيل جميع مصافي التكرير بالمنطقة بأقصى معدلات التشغيل إضافة إلى عودة العمل مؤخرًا في كلٍا من "بورياليس" و"أو أم في" و"فيرساليز".

ووفقًا لأداة تحليل أسعار موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، سجلت أسعار الإثيلين الفورية إجمالي انخفاض بنحو 60 يورو/طن في المتوسط منذ نهاية شهر أكتوبر في حين سجلت أسعار البروبيلين الفورية انخفاضات أكبر بنحو 30 يورو/طن منذ منتصف شهر أكتوبر.



كما لم تستجب أسعار الصناعات التحويلية القائمة على الـPP والـPE لارتفاعات النفتا والنفط الخام حيث أثر كلٌا من ضعف الطلب مع اقتراب نهاية العام وزخم المعروض على الأوضاع بالسوق، كما كان متوقع في السابق.

وحتى بالرغم من إعلان بائعي سوق الـPP عن استقرار عروضهم في كلٍا من إيطاليا وشمال غرب أوروبا إلا أن سوق الـPP الإيطالي كان أول من يُعلن عن اختتام الصفقات بتخفيضات بنحو 20 يورو/طن نظرًا لضعف الطلب. وفي الوقت نفسه في سوق الـPP في شمال شرق أوروبا، كانت الأسعار مرتفعة نسبيًا حيث لم يتم تسجيل تخفيضات على الأسعار في الحال رغم أن البائعين مازالوا يتوقعون انخفاض العروض مع مرور أيام الشهر.

وبدوره أعلن مُشترٍ من إيطاليا قائلًا "علمنا بتقديم عروض للـPP بتخفيض بمعدل يتراوح بين 20-30 يورو/طن لشهر نوفمبر. ونستخدم المخزون الحالي المتوفر لدينا في الوقت الراهن حيث نرغب في معرفة هل ستُسجل الأسعار المزيد من الانخفاض هذا الشهر أم لا. ومع ذلك نتابع أسواق الصناعات التحويلية حيث سجلت أسعار النفط الخام زيادات بشكل ملحوظ".

وتزامنًا مع الانخفاضات الحادة لمونومر الإثيلين شهدت أسعار الـPE انخفاضات أكبر بمعدل يتراوح بين 20-60 يورو/طن حتى الآن في شهر نوفمبر. وكان على البائعين في أسواق إيطاليا وشمال غرب أوروبا التراجع عن طلباتهم الأولية بتثبيت العروض نظرًا لمقاومة البائعين لتلك العروض في ظل وفرة المخزون. ومع ذلك، لم يدعم ذلك حجم المشتريات حيث يتوقع المشترون تسجيل الأسعار للمزيد من الركود في الأيام المقبلة بسبب حلول موسم العطلات في أوروبا.

وفي السياق نفسه أوضح موزّع يعمل في ألمانيا، يقوم باختتام صفقات نوفمبر بتخفيض بمعدل يتراوح بين 30-40 يورو/طن، قائلًا "تراجعنا عن محاولاتنا الأولية لتثبيت العروض بسبب ضعف الطلب. وتعاني عروض كلٌا من الـLLDPE والـLDPE الفيلم من الضغط في ظل توافر المعروض. ونتوقع أن تُسجل الأسعار انخفاضات جديدة خلال ديسمبر قبل نهاية العام حيث تنتعش مع حلول شهر يناير".

ويتساءل أطراف السوق في كلٍا من أسواق الـPP والـPE عن مدى احتمالية تأثير أسعار الطاقة المرتفعة على انخفاضات الأسعار ومدى دعمها في إنعاش الأسعار وعن مدى تأثير ضع الطلب وزخم المعروض على السوق.
فترة تجربة مجانية