Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

زيادة معروض النفط الخام من الولايات المتحدة وروسيا يتسبب في تسجيل الأسعار المزيد من الركود قبل لقاء الأوبك

  • 12/06/2018 (12:29)
اتبعت أسعار النفط الخام الآجل نبرة الركود، بعد أن سجلت أعلى مستوياتها منذ 3 أعوام ونصف في منتصف شهر مايو، في ظل التقارير التي تفيد بانتعاش الأنشطة المعتمدة على النفط الخام في الولايات المتحدة ووصولها لأعلى مستوياتها منذ شهر مارس لعام 2015 في حين زاد المخزون الخاص بروسيا بشكل ملحوظ. وبدأت زيادة المعروض من الدول غير المُشاركة في منظمة الأوبك في تعويض مجهودات منظمة الأوبك التي بدأت منذ عام 2017 لتخفيض الإنتاج.

سينعقد اجتماع الأوبك المقبل في 22 يونيو ومن التوقع أن تُسيطر السياسة الإنتاجية للنفط للمنظمة على جدول أعمال الاجتماع. ووفقًا لتقارير وسائل الإعلام المختلفة، ترغب كلٌا من روسيا والسعودية في زيادة إنتاج النفط في حين ترفض الدول الأعضاء الأخرى بالمنظمة، والتي تشمل إيران والعراق، هذه الخطوة.

في شهر ديسمبر من عام 2016، اتفق الدول الأعضاء و11 دولة من الدول غير الأعضاء في الأوبك على تخفيض إنتاج النفط بإجمالي 558.000 برميل/يوم. وخص ذلك الاتفاق النصف الأول من عام 2017 ثم تم تمديده حتى نهاية عام 2018.

أظهرت أداة تحليل أسعار موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، أن متوسط أسعار زيت خام برينت والنفط الخام في بورصة نيويورك سجل إجمالي هبوطًا بنحو 3 دولار/برميل وبنحو 6 دولار/برميل على التوالي منذ الأسبوع الأخير في شهر مايو. واتسعت الفجوة بين السعرين بنحو 11 دولار/طن، وهو أعلى مستوياته منذ شهر يناير لعام 2014.


فترة تجربة مجانية