Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

عروض الـPVC الأوروبي لتركيا تتجاهل ارتفاع التكاليف

Merve Madakbaşı بِقلم - mmadakbasi@chemorbis.com
  • 10/05/2019 (12:52)
وفقًا لإحصائيات الاستيراد على موقع "كيم أوربس" الإلكتروني، تعرض السوق لضغوط بسبب تراجع الطلب في الشهرين الماضيين على الرغم من العوامل الموسمية. تراجعت واردات الـ PVCالتركي لشهر مارس بنسبة 29٪ مقارنة بالشهر السابق وبنسبة 33٪ على أساس سنوي.

أدى انخفاض قيمة الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي والاضطرابات السياسية إلى إعاقة النشاط أكثر مقارنةً بالتوقعات السابقة بانتعاش السوق بعد الانتخابات المحلية في أواخر مارس.

عروض مايو للـPVC تتحدى ارتفاع الإثيلين في أوروبا

في النصف الأول من أبريل، كانت أسعار الـ PVCالأوروبي في تركيا مستقرة في الغالب وسط قلة المعروض وضعف الطلب. ومع ذلك، اختفت الأسعار عند الحد الأقصى مع دخول شهر أبريل.

وفيما يتعلق بشهر مايو، كشف اثنان من صانعي الـ PVCالأوروبيين عن عروضهم بخصومات طفيفة تتراوح ما بين 10 - 20 دولار/طن مقارنة بشهر أبريل قبل أن تستقر عقود الإيثيلين الشهرية بزيادة بنحو 30 يورو / طن (34 دولار/طن). إن ظهور الـ PVC k67 دون حاجز الـ900 دولار/طن على أساس CIF فاجأ أطراف السوق على الرغم من ارتفاع تسويات مونومر الإيثيلين.



التعافي بالسوق الآسيوي والأمريكي يمنع انخفاض الأسعار

وفي الوقت نفسه، يعتقد أطراف سوق الـPVC أن الأسعار قد لا تُسجل المزيد من الهبوط في المدى القريب. قال بعض التجار "وصل PVC الأمريكي بالفعل إلى أدنى مستوياته في حين عزز نقص المعروض في الصين وتحسن الطلب في الهند من الحالة العامة في آسيا. وبالتالي، فإننا لا نتوقع تغييرات جذرية في الـ PVCالأوروبي".

الصادرات تعويض ضعف الطلب على المنتجات المحلية النهائية

قال مُصنّع بارز للهياكل "لقد تلاشى التفاؤل بشأن انتعاش الطلب بعد انتخابات مارس، حيث ظل الطلب المحلي بطيئًا. ومع ذلك، فإن صادراتنا ليست سيئة، لحسن الحظ".

علق التجار قائلين "لا يبدو أن بائعي PVC الأوروبيين قد بدأوا بداية رائعة في سوقهم المحلية بعد فترة عيد الفصح. لقد كانوا أكثر رغبة في بيع شحناتهم إلى تركيا إلى أن يتعافي هامش الربح في منطقتهم إلى جانب تحسن الطقس. بالإضافة إلى ذلك، فإن الإيقافات المقبلة للصيانة في بعض مصانع الـ PVCفي أوروبا ستجعل السوق مستقرًا في الغالب".

إعادة إجراء الانتخابات في يونيو وسط ترقب الاقتصاد

هبطت الليرة التركية إلى أدنى مستوى منذ 7 أشهر أمام الدولار مع بداية الشهر الجديد بشكل أساسي بسبب إعادة الانتخابات المحلية في إسطنبول. هذا ينعكس بشكل طبيعي على الطلب، وقد يحصل سوق الـPVC على الدعم من الأسواق العالمية.
فترة تجربة مجانية