Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

مناقشات حول مشهد سوق الـPE لأبريل في الشرق الأوسط وأفريقيا

  • 28/03/2018 (09:57)
بعد أن اختتمت أعمال الـPE لشهر مارس بنبرة مستقرة أو حازمة في ظل نقص المعروض، بدأ أطراف السوق في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا في مشاركة توقعاتهم لشهر أبريل والتي يرجح معظمها نبرة مستقرة متجهة نحو الانخفاض.

ويرجع هذا التغير في نبرة سوق الـPE إلى الاتجاه النزولي السائد في الصين بالإضافة إلى ركود الطلب في كلا المنطقتين، حيث يقول بعض أطراف السوق "قد تبدأ كميات المعروض في التزايد مع إعادة تشغيل العديد من مصانع الـPE في الشرق الأوسط خلال شهر مارس".

وفي الوقت نفسه، يرى البعض أن الزيادات الأخيرة التي شهدتها أسعار النفط الخام تزامنًا مع ارتفاع أسعار الإثيلين في آسيا قد تحجم من الخصومات المحتملة أو حتى تشجع المنتجين على تثبيت أسعارهم الجديدة لشهر أبريل.

وفي غضون ذلك، قال تاجر في الإمارات العربية المتحدة "نتوقع أن تتبع أسعار أبريل اتجاه الصين المنخفص في الشرق الأوسط أيضًا، لكن نقص المعروض قد يستمر في الضغط على السوق من ناحية أخرى".

وأضاف وكيل لبناني للمنتج السعودي الأبرز "بعد تطبيق زيادات ضخمة على الأسعار، قرر المنتج السعودي الأبرز مراجعة عروض مارس نظرًا لضعف الرغبة الشرائية. ونعتقد أن موردي الشرق الأوسط سيثبتون أسعارهم في شهر أبريل بسبب انخفاض المعروض قبل أن تهوي الأسعار في شهر مايو".

ومن جانبه، علق وكيل للمنتج السعودي يعمل في السوق المحلي قائلًا "يتوقع الإعلان عن أسعار أبريل ببعض التخفيضات خاصة الـPE وذلك في مواجهة الاتجاه النزولي السائد في العالم".

وعلى صعيد آخر، أعلن المنتج السعودي الأبرز عن أسعار شهر أبريل في الصين في بداية هذا الأسبوع بتخفيضات كبيرة تتراوح قيمتها بين 80-110 دولار/طن مقارنة بشهر مارس بالوضع في الاعتبار نبرة الركود التي تشهدها البلاد.

أما في الأسواق الأفريقية، ذكر تاجر نيجيري إنه من المتوقع انخفاض أسعار الـPE في شهر أبريل نظرًا لتراجع نبرة السوق في مختلف الأسواق العالمية".

ففي مصر، شهدت أسعار الـPE المحلية اتجاهًا مستقرًا أو حازمًا الأسبوع الماضي نظرًا توقف مصنع الـPE التابع لشركة "سيدي كرير للبتروكيماويات" (سيدبك) في منتصف شهر مارس لمدة أسبوعين فيما ينتظر أطراف السوق عروضًا مستقرة أو منخفضة لشهر أبريل وسط تباطئ الطلب والانخفاضات التي تسجلها خامات الـPE على مستوى العالم.

وفي هذا السياق، قال أحد المصنعين "الأسعار المحلية بقيت مرتفعة بسبب توقف مصنع "سيدبك"، لكننا نتوقع انخفاض الأسعار في شهر أبريل لأننا نعتقد أن حالة السوق ليست قوية بالدرجة التي تسمح لاستيعاب أي زيادات في الأسعار طالما أن الطلب ضعيف بهذا الشكل".
فترة تجربة مجانية