Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

مُنتجو البتروكيماويات في السعودية يعلنون عن نتائجهم المالية للربع الثالث

  • 20/10/2016 (11:55)
كشف العديد من مُنتجي البتروكيماويات في السعودية عن نتائجهم المالية للربع الثالث من هذا العام. ويلاحظ أن معظم الهوامش الربحية ارتفعت على انخفاض تكاليف المواد الأولية وزيادة حجم المبيعات في حين أدى انخفاض أسعار المُنتجات وركود الطلب العالمي إلى تراجع النتائج المالية لدى المُنتج السعودي الأكبر.

انخفض صافي الربح لشركة "سابك" بنحو 6.8% على أساس سنوي ليصل إلى 5.22 مليار ريال سعودي (1.39 مليار دولار) في الفترة ما بين شهري يوليو وسبتمبر مقارنة بصافي الربح الذي حققته في الفترة نفسها من العام الماضي والذي قُدر بـ5.06 مليار ريال سعودي (1.49 مليار دولار). ومع ذلك، فاقت أرباح الشركة للربع الثالث توقعات المحللين التي دعت إلى 5.05 مليون ريال سعودي. وحسب ما قالته "رويترز"، تنخفض أرباح الشركة للربع الثامن على التوالي.


ويرجع ضعف النتائج المالية لدى المُنتج السعودي الأكبر هذا الربع لانخفاض أسعار المبيعات وأحجامها مما أدى إلى انعدام الفوائد المترتبة على انخفاض تكاليف اللقيم. بالإضافة إلى ذلك، فإن موقف المُنتج المالي لم يتأثر بعد بتراجع أسعار النفط الخام وركود الاقتصاد العالمي. وتفيد الأنباء بأن مبيعات الشركة خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة انتهاءً بـ30 سبتمبر بلغت 33.31 مليار ريال سعودي (8.88 مليار دولار)، ما يعني أنها انخفضت بنحو 10.8% بعد أن كانت 37.35 مليار ريال سعودي في الفترة نفسها من عام 2015.

وعلى صعيد آخر، سجلت أرباح شركة "كيان السعودية للبتروكيماويات"، وهي إحدى الشركات التابعة لـ"سابك"، 156.32 مليون ريال سعودي (41.7 مليون دولار) في الربع الثالث مقارنة بالخسارة التي سجلتها في الفترة نفسها من 2015 والتي قُدرت بـ13.81 مليون ريال سعودي.

وفي الإطار ذاته، ارتفع صافي أرباح شركة "ينبع الوطنية للبتروكيماويات" (ينساب)، وهي إحدى الشركات الفرعية لشركة "سابك" أيضًا، بما يزيد عن الضعف خلال شهري يوليو وسبتمبر ليستقر عند 607.6 مليون ريال سعودي (162.1 مليون دولار)، بعد أن سجل 301.7 مليون ريال سعودي في الفترة نفسها من العام الماضي. ومع ذلك، فإن ما حققته الشركة من أرباح خلال الربع الثالث يقل عن توقعات المحللين التي دعت إلى 624.7 مليون ريال، وذلك حسب دراسة أجرتها "رويترز".

هذا وقد تمكنت شركة التصنيع الوطنية (تصنيع) من زيادة مكاسبها في الربع الثالث أيضًا، حيث حققت أرباحًا بنحو 122.2 مليون ريال سعودي (32.6 مليون دولار) في الربع الثالث من هذا العام. وقد لاقت الشركة دعمًا من انخفاض تكاليف اللقيم وارتفاع حجم المبيعات مما أسهم في تعويض النتائج المترتبة على انخفاض أسعار المُنتجات. وقبل أن تسجل الشركة مكاسبها في الربع الثاني، ظلت الشركة تشهد خسائر متعاقبة في كل ربع من عام 2015 بالإضافة إلى الربع الأول من هذا العام. ويُقال أيضًا إن الشركة اتخذت بعض إجراءات تخفيض التكاليف مثل تسريح ما يزيد عن 25% من إجمالي الموظفين العاملين بالشركة.

نقلت مصادر السوق عن شركة "صحراء السعودية للبتروكياويات" تقريرًا بنتائجها المالية للربع الثالث من عام 2016. وقد انخفض صافي ربح الشركة عن العام السابق بنحو 13% ليصل إلى 105.3 مليون ريال سعودي (28 مليون دولار) خلال شهري يوليو وسبتمبر وذلك لتراجع حجم المبيعات وزيادة التكاليف المنفقة، حيث تراجعت مبيعات الشركة خلال الربع الثالث بنحو 16%.
فترة تجربة مجانية