Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

مُنتجو الـPE في الشرق الأوسط يكشفون عن زيادات على عروض أبريل

  • 03/04/2016 (12:42)
بدأت عروض الـPE الجديدة لشهر أبريل تظهر من الشرق الأوسط لتكشف عن محاولات المُنتجين رفع الأسعار هذا الشهر أيضًا كما كان من المتوقع بالفعل. ووفقًا لما أفاده أطراف السوق في الشرق الأوسط وأفريقيا، لا يُبدي البائعون الإقليميون استعدادًا كبيرًا لتنزيل عروضهم الأولية على اعتبار أن حصصهم محدودة في الأساس.

وفي تركيا، أعلن مُنتجو الشرق الأوسط هذا الأسبوع عن زيادات تتراوح قيمتها بين 100-120 دولار/طن للـPE مقارنة بالأسبوع الماضي، بحيث تتمثل أكبر زيادة في العروض التي أعلن عنها المُنتج السعودي الأبرز والتي تتراوح قيمتها بين 60-80 دولار/طن للـHDPE الفيلم فيما تبلغ قيمتها40 دولار/طن للـLLDPE الفيلم. ويعلق مصدر من جانب مُنتج إقليمي آخر قائلًا "من المتوقع أن يظل المعروض محدودًا في السوق. ومن العوامل التي تدعم الاتجاه الحالي للأسعار ارتفاع عقود الإيثلين لأبريل في أوروبا وانخفاض عدد المُوردين الجنوب كوريين وارتفاع أسعارهم بالإضافة إلى ارتفاع تكاليف الإيثلين في آسيا أيضًا". ومن جانبه، يرى مُورد آخر أن الطلب على الـLDPE يعد أفضل من الـLLDPE بالنسبة للشهر الجديد، وقد جاء هذا الأمر وفقًا لأحاديث السوق بشأن تناقص معروض الـLDPE لدى المُنتجين المحليين.

وفي الوقت نفسه، يقول أحد المشترين في تركيا "لا نتوقع أن نرى مشتريات ضخمة من جانب المُصنعين إلا إذا انتعشت أسواق المُنتجات النهائية. ونأمل أن يتحسن الطلب بمنتصف أبريل. ولا تزال مشكلة التحصيل قائمة في الأسواق، ما يدفع المصنعين للتردد في البيع مفضلين إجراء أدنى حد من المعاملات التي تخص المخزون".

ومن ناحية مصر، يسعى اثنان من مُنتجي الشرق الأوسط لتمرير زيادات تتراوح قيمتها بين 70-120 دولار/طن على أساس شهري. وعزى المشترون هذه الزيادات الضخمة إلى انكماش حصص أبريل من جانب البائعين. ويقول مُصنع ممن تلقوا زيادات قيمتها 50 دولار/طن من أبرز مُنتجي السعودية "ننتظر سماع المزيد من عروض أبريل قبل أن نبدأ مشترياتنا الجديدة". كما أعلن مُنتج إماراتي عن زيادات تتراوح قيمتها بين 110-120 دولار/طن لشحنات الـPE الجديدة مقارنة بشهر مارس نظرًا لتقلص المعروض.

وانتقالًا إلى لبنان، يقول أحد المُصنعين "أخبرنا مصدر من جانب أبرز مُنتجي السعودية أنه يُفترض الإعلان عن زيادات تصل إلى 50 دولار/طن لشهر أبريل. ويعتبر الطلب ضعيفًا في الوقت الحالي، حيث من المُنتظر أن يعلن باقي المُوردين عن أسعارهم الجديدة في السوق. وبالنسبة لأسواق المواد الأولية، نأمل تحسن الطلب قريبًا ونحن على مشارف شهر رمضان حيث سيبدأ بعض الناس إعداد التجهيزات اللازمة لهذا الشهر". هذا ويتوقع مشترٍ في الأردن أيضًا ارتفاع الأسعار من الشرق الأوسط تماشيًا مع النبرة الحازمة التي تسود الأسواق العالمية.
فترة تجربة مجانية