Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المنتج/المنتج :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

مُنتجو الـPS بآسيا يضطرون للتفاوض على الأسعار جرّاء تواضع الطلب

  • 23/09/2016 (12:15)
اتبع مُنتجو الـPS سياسات تسعيرية مستقرة في الأسواق الإقليمية لأسبوعٍ آخر نظرًا للدعم المُقدم لهم من أزمات المعروض التي تشمل مونومر الستايرين. ومع ذلك، أكد البائعون أن الطلب لا يُعد منتعشًا قبل عطلات اليوم القومي بالشهر المقبل في الصين. ونتيجة لتلك الظروف، يتعامل موردو الخامات بصورة مرنة عند الوضع في الاعتبار أزمات المعروض الأخيرة بالإضافة إلى انخفاض تكاليف اللقيم الأولي مقارنة بمستويات الأسعار في مطلع شهر سبتمبر.

ومن جانبه عرض مُنتِج تايواني للـPS منتجات عند مستويات مستقرة على أساس أسبوعي موضحًا أن الأسعار كانت خاضعة للتفاوض. وعلّق مصدر من جانب المُنتِج قائلًا "نقوم بعرض الخامات بتكلفتها الفعلية فقط وفي حالة تقديم عروض كبيرة نلجأ لتقديم تخفيضات مع التعرض لمخاطرة تحمل الخسائر. ولا يُعتبر الطلب جيدًا في هذه الأيام ولكن يوجد تحسن محدود في الإقبال على الشراء قبل العطلة بالصين. وتواردت إلينا أنباء عن تحسن كم مخزون الستيارين في المنطقة في حين من المحتمل أن يتسبب نقص الطلب في انخفاض الأسعار الآجلة".

كما قال مورّد تايواني مختلف "قام مُنتجو الـPS بالفعل بتأمين كميات جيدة من الستيارين قبل بدء موسم الصيانة في شهر سبتمبر ويؤثر هذا بصورة أقل على السوق هذا الشهر. وفي كل الأحوال، يُعتبر استهلاك الـPS متوازنًا بوجهٍ عام ومن المحتمل أن تُشكل الطلبات الشرائية المنخفضة ضغطًا على البائعين على المدى الطويل".

هذا وقام مُنتِج ماليزي للـPS ببيع بعض شحنات شهر أكتوبر هذا الأسبوع عند مستويات مستقرة مقارنة بأحدث صفقات شهر سبتمبر السابقة. وقال البائع "لا يتوفر لدينا الكثير من الخامات كما لا يُعتبر مستوى الطلب الحالي مُشجعًا. وسوف نقوم بالانتهاء من بيع المخزون المتوفر لدينا خلال الأيام المقبلة".

وأكد تاجر يعمل في الصين قائلًا "على الرغم من أن تكاليف الستايرين الفوري في آسيا تُشير إلى انخفاض الأسعار إلا أن أسعار الـPS تحافظ على مستوياتها المرتفعة حتى الآن. وكان الطلب على الـGPPS ضعيفًا لبعض الوقت وبالتالي لا يهتم البائعون بالحصول على تخفيضات هائلة حيث إنها لن تجذب المزيد للشراء".

هذا ونجح تاجر آخر في بيع الـGPPS بتخفيض بنحو 30 دولار/طن مقارنة بعروضه الأولية. وأكد المُشتري قائلًا "لم يؤثر إعصار ميرانتي الذي ضرب تايوان مؤخرًا على عمليات تشغيل مصانع البتروكيماويات. فعلى الرغم من عدم تغير مستويات أسعار الـPS بشكل أساسي إلا أن الصفقات الفعلية تنخفض بمعدل يتراوح بين 20-30 دولار/طن دون هذه المستويات. ونحن نتوقع احتمالية انخفاض الأسعار في الربع الأخيرة من عام 2016".

ومن جانب المُشترين، قام مُصنّع ماليزي بتمرير تخفيضات للـGPPS السنغافوري هذا الأسبوع. ويتوقع المُشتري بعض الانخفاض للأسعار حاليًا مع اقتراب حلول العطلات في الصين. وجاء هذا تماشيًا مع تعليقات مُنتِج سنغافوري أوضح قائلًا "تنخفض الأسعار نسبيًا هذا الأسبوع بسبب انخفاض تكاليف الستيارين. في حين مازال المُشترون يقدمون طلبات شرائية أكثر انخفاضًا".

وفي الوقت نفسه أوضح مُصنّع يعمل في فيتنام أن الطلب على المُنتَج النهائي يُعتبر جيدًا نظرًا لأسباب تتعلق بالموسم. ومع ذلك، لا يتوفر لدى المُصنّع أي خطط لبناء مخزون قبل نهاية العام نظرًا لتوقعاته بانخفاض الأسعار. وفي الصين، سوف تنتظر مُصنّعة للأجهزة الإلكترونية حتى الشهر المقبل حيث نصحها المورّد بعدم شراء الكثير من الخامات هذا الأسبوع حيث من المحتمل أن تنخفض الأسعار بعض الشيء مجددًا.

وتنخفض أسعار الخامات الأولية والبنزين الفورية والستايرين على أساس FOB في كوريا الجنوبية بمعدل يتراوح بين 30-35 دولار/طن مقارنة بمطلع شهر سبتمبر. ومع ذلك يوضح بعض أطراف السوق احتمالية أن تتسبب الارتفاعات الأخيرة في تكاليف الطاقة في رفع أسعار السلسلة مجددًا.
فترة تجربة مجانية