Skip to content

خيارات التصفية
نص :
معيار البحث :
إقليم/بلد :
مجموعة المُنتَح/المُنتَح :
نوع الأخبار :
قائمتي المفضلة :
 

هل ستظل أسعار الـPE الأفريقية منخفضة خلال سبتمبر؟

  • 25/08/2017 (17:08)
تختتم أسواق الـPE في أفريقيا ومصر شهر أغسطس بنبرة منخفضة جرّاء تراجع أنشطة السوق حيث تستعد بعض المناطق لاستقبال عطلات عيد الأضحى الأسبوع المقبل. ولا شك أيضًا أن ضعف الظروف الاقتصادية مقترنًا بأزمتي السيولة النقدية وعدم استقرار العملات المحلية قد أسهم في تقليل الطلب من ناحية المُصنعين كما دفع البائعين لخفض أسعار الاستيراد الأولية لخامات الـPE مع مرور الشهر.

وفي الحقيقة، تدعو معظم التوقعات المسبقة للفترة التي تلقي العطلة إلى استمرار النبرة المستقرة مع احتمالية تمرير خصومات على الصفقات المنفذة في جميع أنحاء المنطقة. ويعلق أطراف السوق "وافق مُوردو الـPE على تقديم بعض الخصومات في شهر أغسطس من أجل تسريع وتيرة المبيعات. ويتوقع المشترون امتداد النبرة الحالية للشهر المقبل أيضًا".

ومع ذلك، يطرح السؤال نفسه؛ هل سيوافق المُنتجون في الخارج على سياسة تثبيت الأسعار أو تخفيضها الشهر القادم أيضًا في أفريقيا؟ وفي ضوء النبرة الصعودية التي تسود أسواق الـPE في العالم تزامنًا مع ارتفاع أسعار الإثيلين، يرى المُنتجون أن لديهم مبرر قوي لإجراء محاولات رفع الأسعار، بغض النظر عن العوامل الإقليمية الأخرى؛ بل إنهم قد يتجهون لإرسال حصصهم لمناطق أخرى يمكنهم من خلالها تحقيق عوائد أفضل.

ففي مصر، تسببت أزمة السيولة المالية في تعطيل نشاط السوق عمومًا وسط زخم المعروض، وفقًا لما قاله أحد مُصنعي الفيلم، فيما أكد تاجر أيضًا "يتجنب معظم المُصنعون الأسواق بحجة ركود أسواقهم النهائية لاسيما مع استمرار معضلة السيولة. ولا نتوقع حدوث تغيرات معتبرة في أسعار الـPE قريبًا بعد الخصومات التي أجرتها مصادر الشرق الأوسط خاصة وأن الأسواق بدأت تشهد أجواء التراخي المرتبطة باقتراب العطلة".

ومن جانبه، يشكو تاجر ممن يقيمون في جنوب أفريقيا تقلب سعر الصرف باعتباره عقبة أمام عمليات الاستيراد في المنطقة في الوقت الذي يضغط فيه ارتفاع مستويات المخزون على البائعين، "لا تبدي المنطقة أي رد فعل تجاه الحركات الصعودية التي تشهدها أسواق الـPE الآسيوية في الفترة الحالية".

وفي الجزائر، حصل مشترو الـPE على خصومات، تتراوح قيمتها بين 20-60 دولار/طن على الشحنات المستوردة بعد نجاح المفاوضات، ويعلق أحد أطراف السوق قائلًا "الظروف الاقتصادية الصعبة جعلت المُصنعين يعزفون عن شراء كميات كبيرة في الأسابيع السابقة".

هذا وتمكن المشترون في نيجيريا من الحصول على مستويات منخفضة لصفقات استيراد الـPE مع المُنتج السعودي الأبرز الذي منحهم خصومات تتراوح بين 20-40 دولار/طن مقارنة بإعلاناته الأولية لشهر أغسطس. ويصرح أحد أطراف السوق قائلًا "أزمة تقلب سعر الصرف لا زالت تعيق نشاط البيع داخل سوق الاستيراد خاصة وأن الأسواق المحلية تمثل خيارًا أكثر تنافسية بعد انخفاض النيرا أمام الدولار الأمريكي".
فترة تجربة مجانية